مبادلة

البيانات الصحفية

بالتعاون مع فيرجين غالاكتيك "آبار للاستثمار" تعلن عن إطلاق مسابقة لإرسال إماراتي إلى الفضاء

20 أبريل 2014
بالتعاون مع فيرجين غالاكتيك "آبار للاستثمار" تعلن عن إطلاق مسابقة لإرسال إماراتي إلى الفضاء

أبوظبي، الإمارات العربية المتحدة 20 أبريل 2014: أعلنت شركة "آبار للاستثمار" التي تتخذ من العاصمة الإماراتية أبوظبي مقراً رئيسياً لها، عن إطلاق مسابقة لإرسال إماراتي إلى الفضاء، وجاء ذلك في أعقاب الزيارة التي قام بها مؤخراً جورج وايتسايدز الرئيس والرئيس التنفيذي لفيرجين غالاكتيك إلى أبوظبي. وقال وايتسايدز: "يسرني الإعلان عن أن آبار للاستثمار وفيرجين غالاكتيك قد خصصتا تذكرة خاصة لمواطن إماراتي للسفر إلى الفضاء على متن مركبة "سبيس شيب 2" التابعة لفيرجن غالاكتيك، حيث يتم حالياً بيع هذه التذاكر بقيمة 250 ألف دولار لكل تذكرة، وستقوم آبار للاستثمار بالتنسيق مع شركتها الأم، شركة الاستثمارات البترولية الدولية "آيبيك"، بتنظيم مسابقة خاصة هنا في دولة الإمارات العربية المتحدة لاختيار الفائز المحظوظ، وسيتم الإعلان عن تفاصيل المسابقة وشروطها في وقت لاحق".

وأضاف وايتسايدز: "أجرينا اجتماعاً لمجلس الإدارة مع زملائنا في شركة "آبار للاستثمار" التي تمتلك أسهماً في فيرجين غالاكتيك، وذلك في المقر الرئيسي لشركة الاستثمارات البترولية الدولية "آيبيك"، الشركة الأم لآبار للاستثمار".

وتابع قائلاً: "تعتبر فيرجين غالاكتيك مملوكة جزئياً لكل من مجموعة فيرجن وشركة آبار للاستثمار. وبطبيعة الحال، ونظراً لتمثيل آبار للاستثمار في مجلس الإدارة ونسبة الأسهم الكبيرة التي تمتلكها، فقد أجرينا زيارات متكررة لأبوظبي منذ قيام آبار باستثمارها الأولي في عام 2010، ونحن فخورون بعلاقاتنا القوية مع الإمارات ونستمر في الاستفادة من ملكية آبار للاستثمار لأسهم شركتنا".

يذكر أن السير ريتشارد برانسون قد أسس "فيرجن غالاكتيك" بعد الاستحواذ على الحقوق من "باول ألين" وشركة "سكاليد كومبوزيت" التي يملكها "بيرت روتان"، لبناء أول مركبة فضائية بهدف إرسال رحلات تجارية إلى الفضاء، وهي المركبة التي يطلق عليها اسم "سبيس شيب 1" وقد فازت بجائزة "أنصاري إكس برايز" في عام

وتعليقاً على ذلك قال جورج وايتسايدز: "يتطلب تنفيذ هذا المشروع شركاء من مستوى عالمي وتعد آبار للاستثمار شريكاً طبيعياً نظراً للقوة المالية والرؤية الاستراتيجية التي تتمتع بها".

وأضاف: "تتمتع آبار للاستثمار بسمعة قوية في الشراكة مع المبادرات التكنولوجية العالمية بهدف تحقيق قيمة مضافة لمالكي أسهمها وأهمهم على الإطلاق شركة الاستثمارات البترولية الدولية "آيبيك" وحكومة أبوظبي، حيث تعتبر "آيبيك" شركة استثمارات استراتيجية بالنسبة لحكومة أبوظبي".

وتابع قائلاً: "بالإضافة إلى كونها أحد مالكي الأسهم الرئيسيين، تتمثل شركة آبار للاستثمار بعضوين في مجلس إدارتنا، الذي يجتمع بشكل دوري لمراجعة التقدم الذي تم إنجازه، وتقديم التوجيه الاستراتيجي للإدارة في سعيها لتحقيق أهدافها. تعتبر آبار للاستثمار وفيرجين شركتين عالميتين تمتلكان القدرة المالية والاستراتيجية لتوجيه فيرجين غالاكتيك لتحقيق أهدافها الطموحة. نحن ممتنون جداً للدعم المالي والاستراتيجي الذي نتلقاه من شركة آبار للاستثمار، لأن عدداً قليلاً من الشركات يمكنها الاستفادة من دعم شركاء استراتيجيين مثل فيرجين وآبار للاستثمار".

وحول أهمية الشراكة مع آبار للاستثمار قال وايتسايدز: "إن ما تسعى فيرجين غالاكتيك لتحقيقه يعد في صدارة الهندسة العلمية، وهذا الأمر يتطلب استثمارات كبيرة وتوجيهاً استراتيجياً. وبدون دعم شركة آبار للاستثمار ما كان لهذا البرنامج أن يصل لما وصل إليه اليوم. نحن قريبون من تحقيق أول أهدافنا وهو إرسال أول رحلة إلى الفضاء والتي من المتوقع أن تتم في وقت لاحق هذا العام".

وأضاف: "عقب ذلك سوف نعمل على إطلاق الخدمة بشكل تجاري كامل، حيث ستشهد أول رحلة تجارية مشاركة السير ريتشارد برانسون وعائلته، تليها خدمة الرحلات الفضائية التجارية التي ستحمل 700 شخصاً من 58 بلداً حول العالم والذين قاموا بالفعل بدفع كامل التكاليف".

وحول أهمية دولة الإمارات العربية المتحدة بالنسبة لفيرجين غالاكتيك، قال وايتسايدز: "لقد أتمت أبوظبي بنجاح عدداً من المشاريع العالمية المستوى، بالإضافة لمشاريع خاصة فريدة من نوعها. إن الطموح وإرادة الإنجاز التي تتمتع بها أبوظبي من خلال شركاتها الاستثمارية الاستراتيجية مثل آيبيك وآبار للاستثمار، يوجد تناغماً طبيعياً مع شركائنا في "فيرجين".

وفيما يتعلق بإمكانية التعاون في مزيد من المشاريع المستقبلية بين آبار للاستثمار وفيرجين غالاكتيك، قال وايتسايدز: "نطمح لإطلاق مشاريع بهدف إطلاق أقمار صناعية صغيرة إلى الفضاء. وبطبيعة الحال، سيكون هذا الأمر بمثابة منصة لتحقيق الطموحات الاستراتيجية لأبوظبي من خلال تعاون آبار للاستثمار مع فيرجن غالاكتيك".

-انتهى-

عن شركة الاستثمارات البترولية الدولية آيبيك" :

"آيبيك" هي شركة الاستثمارات البترولية الدولية التي أسستها حكومة أبوظبي في عام 1984 للاستثمار في قطاع الطاقة في جميع أنحاء العالم، واليوم تدير "آيبيك" محفظة استثمارية في أكثر من 18 شركة رائدة في قطاع النفط والغاز، والذي يتضمن مجالات الاستكشاف والإنتاج، والتكرير والتسويق والبتروكيماويات والطاقة الكهربائية.

وقد تم تأسيس الشركة من قبل المغفور له صاحب السمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، مؤسس دولة الإمارات العربية المتحدة، بهدف تحقيق رؤيته المتمثلة في توظيف الثروة البترولية في إمارة أبوظبي لبناء اقتصاد حديث ومتنوع لصالح الأجيال القادمة.

لمزيد من المعلومات يرجى زيارة: www.ipic.ae

لاستفسارات وسائل الإعلام، يرجى التواصل مع:
مرهف الشبعان
شركة الاستثمارات البترولية الدولية
البريد الإلكتروني: 

Tel.: +971-50 8011037