مبادلة

البيانات الصحفية

مبادلة تستحوذ على حصة في مجموعة "جي 42"

إنضمام "إنجازات" و" خزنة" سيعزز قدرات الشركة الرائدة في مجال التكنولوجيا

02 نوفمبر 2020

أبوظبي:
أعلنت اليوم شركة مبادلة للاستثمار، صندوق الاستثمار السيادي المملوك لحكومة أبوظبي، عن استثمارها في مجموعة "جي 42" المتخصصة في الذكاء الاصطناعي والحوسبة السحابية والتي تتخذ من أبوظبي مقرا لها.

وبحسب الاتفاقية، ستنضم شركة "إنجازات" وشركة " خزنة لمركز البيانات " (خزنة) التابعتان لمبادلة إلى مجموعة "جي 42" لتعزيز قدراتها التقنية.

وتعد "إنجازات" و"خزنة" من الشركات المحلية الرائدة في قطاع التكنولوجيا، وقد عملت "مبادلة" على تطويرهما خلال العقد الماضي تحت مظلة قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات التابع لها. وستساهم الشركتان في تنشيط أعمال التكنولوجيا السحابية لدى مجموعة "جي 42" وتعزيز قدرتها على توفير حلول تكنولوجية شاملة إلى جانب تطوير مهارات الكوادر الوطنية والقدرات المحلية.

وقال خلدون خليفة المبارك، الرئيس التنفيذي للمجموعة والعضو المنتدب في شركة مبادلة للاستثمار: "تأتي هذه الخطوة منسجمة مع استراتيجيتنا الرامية إلى الاستثمار في الجيل الجديد من شركات التكنولوجيا، والتي يتوقع أن تحقق نمواً كبيراً خلال الفترة القادمة. تتمتع مجموعة "جي 42" بسمعة مميزة كمؤسسة رائدة في مجال التكنولوجيا، وتوفر حلولاً للعديد من المجالات الحيوية والتي تشمل الرعاية الصحية والمدن الذكية وتحليل البيانات والطاقة."

وأضاف المبارك: "لقد حرصنا على تطوير شركتي "خزنة" و"إنجازات" لتصبحا رائدتين في مجالهما. وستستفيد مجموعة "جي 42" من قدراتهما التشغيلية وكوادرهما المتميزة في جهودها المستمرة لتحقيق المزيد من الإنجازات في عدد من القطاعات الأساسية."

وقال بنغ شياو، الرئيس التنفيذي لمجموعة "جي 42": "نرحب بشركتي "إنجازات" و"خزنة" ضمن منظومتنا، ونحن على ثقة بأن خبراتهما في مجال الحلول الرقمية المتكاملة وحلول مراكز البيانات ستسهم في تحسين وتوسيع مجال منتجاتنا وخدماتنا المقدمة لعملائنا. تعكس هذه الاتفاقية الجهود المستمرة لمجموعة "جي 42" من أجل توفير حلول متطورة في المنطقة باستخدام تقنيات الذكاء الاصطناعي. ونحن نتطلع للاستفادة من الخبرة التي ستوفرها مبادلة لمؤسستنا، حيث أنها قامت بتأسيس وتطوير هاتين الشركتين المزدهرتين وعدد من الشركات الأخرى ".

وتعدّ "إنجازات" شركة رائدة على مستوى المنطقة في مجال التحول الرقمي و التكنولوجيا السحابية و الامن الالكتروني لمؤسسات الأعمال. وتوفر "خزنة" حلولاً تجارية متخصصة للشركات في مجال مراكز البيانات ذات السعة الاستيعابية العالية لتلبية الاحتياجات المتزايدة لعمليات مراكز البيانات في دولة الإمارات العربية المتحدة. وبموجب هذه الاتفاقية، ستصبح مبادلة مالكة لحصة أقلية في مجموعة جي 42.

وتهدف مجموعة "جي 42"، من خلال هذا الاستحواذ، إلى استكمال مجموعة الحلول التي تقدمها والاستفادة من خبرتها الفريدة في تحليلات البيانات وتقنيات الذكاء الاصطناعي لتوفير منتجات رائدة لمجموعة عملائها. وستتمكن كل من "إنجازات" و"خزنة"، من خلال مجموعة "جي 42"، من الوصول إلى شبكة عالمية من الشركاء وموجموعة من الإمكانات التي ستمكنهما من تسريع نموهما وتوسيع نطاقيهما. وتطبق مجموعة "جي 42" قدرات الذكاء الاصطناعي، والحوسبة السحابية، وتحليل البيانات على عدد من القطاعات التي تشمل الرعاية الصحية والمدن الذكية والتمويل والطاقة والقطاع الاستهلاكي.

وتجدر الاشارة إلى أن مجموعة "جي 42" قامت بدور رئيسي في الارتقاء بخدمات الرعاية الصحية حيث وضعت حاسوبها الخارق "أرتيميس" في خدمة برنامج وطني أطلقته دائرة الصحة أبوظبي ويهدف إلى فك شيفرة الجينوم البشري من أجل تحسين الرعاية الصحية للمرضى. هذا ويحتل "أرتيميس" المركز 31 في قائمة أفضل 500 نظام حاسوبي في العالم. وقد ساهمت المجموعة مؤخراً في جهود دولة الإمارات العربية المتحدة لمكافحة فيروس كوفيد19، من خلال القيام بدور قيادي في تطبيق برامج تشخيص واختبارات متطورة وتنفيذ المرحلة الثالثة من التجارب السريرية على لقاح للفيروس.

ويأتي إعلان اليوم في إطار جهود مجموعة "جي 42" الهادفة إلى توسيع محفظتها التكنولوجية المتنامية. فقد أعلنت الشركة في يناير 2020 عن استحواذها على "بيانات"، وهي مزود خدمات ومنتجات بيانات جغرافية مكانية شاملة ومتخصصة. وفي سبتمبر 2020 أصبحت مجموعة "جي 42" أول شركة مقرها في دولة الإمارات تفتتح مكتباً في إسرائيل وجاء ذلك بعد توقيع "اتفاق إبراهيم". وتواصل المجموعة المحافظة على موقعها الريادي في مجال الأبحاث الأساسية والتطبيقية التي تساهم في تسخير الذكاء الاصطناعي وتطبيقاته لحل المشاكل المعقدة في مختلف المجالات.