مبادلة

البيانات الصحفية

مبادلة للبترول تبيع حصتها في بتروفاك الإمارات

أعلنت شركة مبادلة للبترول، وهي شركة مملوكة بالكامل لشركة المبادلة للتنمية، ومقرها في أبوظبي عن بيع حصتها البالغة 51 بالمئة في شركة ’بتروفاك الإمارات‘ إلى شركة نما لخدمات المشاريع ذ م م، وهي شركة تابعة لشركة نما للتطوير ’نما‘، مقابل مبلغ لم يتم الكشف عنه، وتخضع عملية استكمال هذه الصفقة للشروط المرعية بما في ذلك الموافقات التنظيمية.

18 يوليو 2013
مبادلة للبترول تبيع حصتها في بتروفاك الإمارات

وكانت شركة مبادلة للبترول قد أسست شركة بتروفاك الإمارات في عام 2008 من خلال شركة مبادلة للخدمات البترولية التابعة لها. وبتروفاك الإمارات هي مشروع مشترك مع شركة بتروفاك الدولية المحدودة. وتعد الشركة أول مشروع مشترك في دولة الإمارات العربية المتحدة يوفر مجموعة متكاملة من خدمات الهندسة والتصميم والتوريد والإنشاء للمشاريع البرية الكبرى في صناعات النفط والغاز والتكرير والبتروكيماويات. ويأتي هذا المشروع كجزء من التزام مبادلة بإقامة ورعاية مشاريع جديدة بغية تنويع وبناء اقتصاد أبوظبي.

تمكنت شركة بتروفاك الإمارات من ترسيخ مكانتها كلاعب رئيسي في قطاع الطاقة في دولة الإمارات، ففي عام 2013، فازت الشركة بعقد مهم يتضمن الهندسة، والتوريد، والنقل، والإنشاء، والتفويض لتطوير حقل زاكوم العلوي، UZ750 لشركة زادكو في أبوظبي، وتبلغ قيمة العقد نحو 3.7 مليار دولار أمريكي (تبلغ حصة بتروفاك الإمارات 2.9 مليار دولار أمريكي)، بالإضافة إلى عقد للهندسة والتوريد والإنشاء بقيمة 187 مليون دولار أمريكي لتطوير مشروع باب حبشان – 1 البري، وعقد للهندسة والتوريد والإنشاء بقيمة 500 مليون دولار أمريكي لتوسيع محطات ضغط الغاز البرية في حقل الباب. وتسهم هذه العقود الهامة، بالإضافة إلى تصنيف الشركة التي تتخذ من أبوظبي مقراً لها ضمن قائمة أقوى 700 مؤسسة في العالم، في ترسيخ مكانة الشركة وتعزيز نجاحها على المدى الطويل ودعم عملية تحولها إلى القطاع الخاص.  

وفي هذه المناسبة قال موريزيو لانوتشي، الرئيس التنفيذي لشركة مبادلة للبترول: "لقد قامت شركة مبادلة للبترول، بالشراكة مع شركة بتروفاك الدولية، بتأسيس شركة بتروفاك الإمارات قبل خمس سنوات لتكون المزود الرئيسي والمتميز لعقود خدمات الهندسة والتوريد والإنشاء في قطاع النفط والغاز في دولة الإمارات العربية المتحدة والمنطقة. وقد أسهمت مبادلة للبترول في إثراء المعرفة المحلية والعلاقات المتبادلة، وفي التشجيع على توظيف وتطوير المواهب الإماراتية في هذا القطاع.

وإذ نجحنا في رعاية وتنمية هذه الشركة لتصبح مشروعاً مستقراً ومربحاً، فإننا نقوم الآن بنقل حصة مبادلة للبترول إلى القطاع الخاص في دولة الإمارات، وذلك تماشياً مع رؤية وأهداف مبادلة الاستراتيجية. وسوف تركز مبادلة للبترول على أنشطتها الرئيسية في قطاع التنقيب والإنتاج الدولي ومشاريع إمدادات الغاز الاستراتيجية في دولة الإمارات العربية المتحدة. وفي هذا السياق، سوف نواصل دعمنا لشركة بتروفاك الإمارات، التي تتخذ من أبوظبي مقراً لها، وسوف نبحث في الفرص المتاحة للاستفادة من علاقتنا القوية مع شركة بتروفاك الدولية بغية تحديد فرص المنفعة المتبادلة بما يتماشى مع أهدافنا الطموحة للنمو ضمن المناطق الجغرافية الرئيسية التي نعمل فيها".

من جانبه قال ماثيو هوليس، العضو المنتدب في شركة نما: "نحن فخورون جداً بالعمل مع شركة بتروفاك على مدى السنوات العشرين الماضية، فقد أدى الأداء المتميز للشركة إلى جعلها واحدة من أنجح الشركات الرائدة في مجال الهندسة والتوريد والإنشاء في العالم اليوم. وقد عزز مشروعها المشترك في الإمارات العربية المتحدة مع شركة مبادلة للخدمات البترولية هذا النجاح في السنوات الأخيرة، لذا فإنه لشرف عظيم لنا جميعاً في ’نما‘ أن تتاح لنا فرصة المشاركة في تحقيق عملية انتقال بتروفاك الإمارات إلى القطاع الخاص هنا في أبوظبي".

 والجدير بالذكر أن شركة نما أُنشئت في عام 1993، وتعد إحدى المجموعات التجارية المحلية الرائدة التي تخدم قطاعات النفط والغاز والطاقة والمياه والقطاعات الصناعية في دولة الإمارات العربية المتحدة. وتتمتع الشركة بسجل حافل من تجارب التعاون الناجح والشراكات المثمرة مع عدد من الشركات الهندسية الدولية.