مبادلة

البيانات الصحفية

"مبادلة" و"ترافيجورا" تؤسسان شراكة للاستثمار في مجال المعادن الأساسية

"مبادلة" تستحوذ على 50 في المئة من أعمال التعدين في (ماتسا) التابعة لـ "ترافيجورا" في إسبانيا

29 يونيو 2015
"مبادلة" و"ترافيجورا" تؤسسان شراكة للاستثمار في مجال المعادن الأساسية

أعلنت شركة المبادلة للتنمية ("مبادلة")، شركة الاستثمار والتطوير  الاستراتيجي التي تتخذ من أبوظبي مقراً لها، اليوم عن توقيع اتفاقية مع شركة "ترافيجورا بيهير بي في" (ترافيجورا)، إحدى أبرز الشركات المتخصصة في مجال تجارة السلع في العالم، لإنشاء شراكة مملوكة مناصفةً من قبل الجانبين للاستثمار في مجال المعادن الأساسية كالنحاس والزنك وغيرها. 

وبموجب هذه الاتفاقية، ستستحوذ "مبادلة" على 50 في المئة من شركة التعدين التابعة لـ  شركة "ترافيجورا" وهي "ميناس دي أجواس تنيداس" (ماتسا)، والتي تضم مناجم المعادن الواقعة في جنوب إسبانيا "أجوا تنيداس"، و"سوتييل"، و"ماجدالينا"، وتنتج مركّزات النحاس والزنك والرصاص.

وفي هذه المناسبة، قال أحمد يحيى الإدريسي، الرئيس التنفيذي لقطاع التكنولوجيا والصناعة في "مبادلة": "تتميز (ماتسا) بأدائها التشغيلي والمالي العاليين، وتتمتع بموقع تنافسي قوي، كما تحظى بفرص ممتازة للتوسع تمكنها من زيادة الطاقة الإنتاجية إلى أكثر من الضعف خلال العامين المقبلين. ومما لا شك فيه أن الاستثمار في (ماتسا)، يُعد خطوة أساسية في مسيرة نمو وتنويع استثمارات "مبادلة" الحالية في مجال المعادن والتعدين".  

من جانبه قال جيريمي واير، الرئيس التنفيذي لشركة "ترافيجورا": "تعتبر هذه الاتفاقية ثمرة لاستراتيجيتنا في قطاع التعدين، وللشراكة التي تجمعنا مع "مبادلة"، حيث سوف نعمل سوياً لتحديد وتقييم فرص جديدة للاستثمار بشكل مدروس يتكامل مع محفظة أعمالنا في هذا المجال".

ويشار إلى أن شركة "ترافيجورا" كانت أطلقت خطة للاستثمار والتوسع لأعمال التعدين في (ماتسا) شارفت على الانتهاء بعد قرابة عامين من الأعمال، وشملت إنشاء محطة جديدة للمعالجة تمكنت من زيادة الطاقة الإنتاجية إلى الضعف لتقترب من 4.4 مليون طن من المعادن سنوياً. 

وتتطلب هذه الاتفاقية الحصول على موافقات الجهات التنظيمية المعنية، كما تنص على أن الأعمال التشغيلية اليومية لـ (ماتسا) سوف تستمر كالمعتاد دون أي تغيير.