مبادلة

البيانات الصحفية

"سوق أبوظبي العالمي" يتخذ جزيرة الماريه مقراً رئيسياً

تغيير اسم "مربعة الصوّة" إلى "مربعة سوق أبوظبي العالمي"

25 يناير 2015
"سوق أبوظبي العالمي" يتخذ جزيرة الماريه مقراً رئيسياً

أعلن سوق أبوظبي العالمي، المركز المالي العالمي في أبوظبي، اليوم عن توقيع عقد مدته 50 عاماً لاستئجار "المبنى المالي" والواقع في مربعة الصوة - جزيرة الماريه والمملوك لـ شركة "الصوة سكوير للعقارات ذ.م.م"، التابعة لشركة المبادلة للتنمية (مبادلة)، حيث سيتخذ المبنى مقراً رئيسياً له.

وتماشياً مع القرار رقم (4) لسنة 2013، الصادر عن مجلس الوزراء لدولة الإمارات العربية المتحدة، والذي حدد جزيرة الماريه كمنطقة مالية حرة في أبوظبي، وبموجب القانون رقم (4) لسنة 2013 تم إنشاء سوق أبوظبي العالمي، وتأسيس مجلس إدارة السوق كسلطة عليا مسؤولة عن السوق، فقد تم تغيير تسمية "مربعة الصوة" الواقعة في جزيرة الماريه لتصبح "مربعة سوق أبوظبي العالمي"، كما تمت إعادة تسمية "المبنى المالي" ليصبح "مبنى سوق أبوظبي العالمي". 

وصممت "المبنى المالي" شركة "غويتش وشركاه"، وهو حاصل على الشهادة الذهبية لبرنامج "لييد" للريادة في تصاميم البيئة والطاقة، ويحتل موقعاً يتوسط أربعة أبراج تجارية عالمية من الدرجة الأولى بجوار فندق "روزوود أبوظبي" و"الغاليريا"، وسييضم مبنى سوق أبوظبي العالمي مكتب تنظيم الخدمات المالية، ومكتب مسجّل السوق ، ومحاكم السوق.  

وسيساهم سوق أبوظبي العالمي في تحفيز نمو قطاع الخدمات المالية في إمارة أبوظبي ودولة الإمارات العربية المتحدة، حيث سيوفر من خلال سلطاته المستقلة الثلاث، وهي مكتب تنظيم الخدمات المالية، ومكتب مسجل السوق العالمي، ومحاكم السوق العالمي، أُطراً تنظيمية تتمتع بدرجة عالية من الشفافية، كما أنها ستنسجم مع أرقى المعايير العالمية وتتماشى مع الأطر المعمول بها في المراكز المالية العالمية الرائدة الأخرى. 

وفي هذه المناسبة، قال أحمد علي الصايغ، رئيس مجلس إدارة سوق أبوظبي العالمي: "لا شك أن مقر سوق أبوظبي العالمي هو أحد أبرز الصروح المعمارية في أبوظبي، وسيشكل معلماً بارزاً للأجيال القادمة. وتعد اتفاقية التأجير هذه علامة فارقة في مسيرة تطور سوق أبوظبي العالمي، لا سيما أن المبنى سيحتضن سلطات السوق الثلاث، والتي ستمكّن سوق أبوظبي العالمي من أن يصبح مركزاً مالياً عالمياً رائداً في قلب مدينة أبوظبي".   

من جانبه، قال علي عيد المهيري، المدير التنفيذي لوحدة "مبادلة للعقارات والبنية التحتية": "سيصبح سوق أبوظبي العالمي عنصراً أساسياً في قطاع الخدمات المالية المتنامي في أبوظبي، كما هي الحال بالنسبة إلى "وول ستريت" حي المال والأعمال في نيويورك، و"ذا سيتي" في لندن. ويعد توقيع اتفاقية التأجير هذه لحظة مهمة في مسيرة تحول جزيرة الماريه إلى مركزٍ حيويٍ في قلب العاصمة، ليس على صعيد المؤسسات المالية فحسب، بل بالنسبة إلى المرافق السكنية والتجزئة والترفيه الفاخرة في الجزيرة".    

هذا وتتضمن "مربعة سوق أبوظبي العالمي" أربعة أبراج للمكاتب، بمساحة 180 ألف متر مربع من إجمالي المساحات التجارية من الدرجة الأولى، التي تم تصميمها وفقاً لأعلى معايير الجودة والاستدامة والأداء الوظيفي. وتعد جزيرة الماريه مشروعاً متكاملاً متعدد الاستخدامات، يمتد على مساحة 114 هكتاراً، ويجري تطويرها وتأجيرها من قبل شركة المبادلة للتنمية (مبادلة). ويتم تطوير الجزيرة كمركز مالي عالمي لأبوظبي، وذلك على غرار المناطق المالية الرائدة ومتعددة الاستخدامات التي تعمل على مدار الساعة حول العالم. وتضم الجزيرة مركز التسوق الفاخر "الغاليريا"، الذي يحتوي على 130 متجراً و25 مطعماً، وفندق "روزوود أبوظبي"، ومستشفى "كليفلاند كلينك أبوظبي"، فضلاً عن المشاريع الجديدة مثل "الماريه سنترال"، وفندق "فورسيزونز أبوظبي"، لتقدم جزيرة الماريه باقة شاملة لزوارها والمقيمين والعاملين فيها.