مبادلة

البيانات الصحفية

فندق روزوود أبوظبي على جزيرة الصوة يصل إلى ارتفاعه النهائي

15 أبريل 2011

أبوظبي، 15 أبريل 2011 - أعلنت مبادلة للعقارات والضيافة يوم الخميس عن وصول فندق روزوود أبوظبي، الفندق الراقي على الواجهة البحرية في جزيرة الصوة، إلى ارتفاعه النهائي بعلو 143 متراً واكتمال العمل في الهيكل الخارجي لمبنى الفندق.

وفي هذه المناسبة، قامت مبادلة للعقارات والضيافة حفلاً خاصاً في الطابق 32 ضمن موقع فندق روزوود أبوظبي في جزيرة الصوة، وسط منطقة الأعمال المركزية الجديدة في أبوظبي. وحضر الحفل نخبة من كبار المسؤولين في مبادلة للعقارات والضيافة، وممثلين عن الشركة العربية للإنشاءات، ومجموعة فنادق روزوود، بالإضافة إلى المهندسين المعماريين ومصممي الديكور الداخلي للمشروع.

ويتألف فندق روزوود أبوظبي الذي سيتم افتتاحه خلال عام 2012، من 34 طابقاً تتضمن 189 غرفة للنزلاء، و131 شقة فندقية، وست شقق من طراز البنتهاوس، توفر جميعها أرقى الخدمات عالمية المستوى من روزوود. كما سيتمتع الضيوف بأفضل وسائل الراحة، ومتاجر البيع، ومجموعة متنوعة من المطاعم والمقاهي. وسيضم الفندق أيضاً مركزاً فاخراً للياقة والجمال ومنتجعاً صحياً يمتد على مساحة 18000 قدم مربع.

كما سيتم تجهيز الفندق الذي يقع على الواجهة البحرية بجانب مربعة الصوة، بأحدث مرافق الأعمال والخدمات لتلبية احتياجات ضيوفه والعاملين في الشركات المجاورة. هذا، ويعد فندق روزوود أبوظبي أول مشروع لمجموعة فنادق ومنتجعات روزوود في أبوظبي.

وفي أعقاب الحفل، قال بيتر وايلدينغ، المدير التنفيذي لوحدة مبادلة للعقارات والضيافة: “سيقدم روزوود أبوظبي للضيوف تجارب متفردة في بيئة حيوية وعصرية على جزيرة الصوة. ونحن سعداء بهذا الإنجاز النوعي، كما نتوجه بالتهنئة إلى شركائنا في أعمال الإنشاءات بهذه المناسبة الهامة.”

بدوره قال جون سكوت، الرئيس والرئيس التنفيذي لشركة روزوود للفنادق والمنتجعات: “سيسهم فندق روزوود أبوظبي في ترسيخ معايير جديدة للخدمات الفندقية الفاخرة في أبوظبي، ونحن سعداء بهذا الإنجاز في استكمال الأعمال الإنشائية في الهيكل الخارجي للفندق. ويمثل الفندق انعكاساً للطابع الحيوي متعدد الاستخدامات في منطقة الأعمال المركزية الجديدة، والتي تم تصميمها وفقاً لأعلى معايير الجودة والأداء الوظيفي والاستدامة.”

ويقع فندق روزوود أبوظبي على جزيرة الصوة التي تمثل جوهر منطقة الأعمال المركزية الجديدة في أبوظبي كما حددتها خطة العاصمة 2030 من قبل مجلس أبوظبي للتخطيط العمراني. ويمتاز الفندق بموقعه بين مربعة الصوة ومستشفى كليفلاند كلينك أبوظبي. وقد تم تصميم الفندق من قبل شركة التصميم العالمية “هاندل للهندسة المعمارية”، ويعتمد التصميم على مفهوم “الإحساس بالمكان” (A Sense of Place®,)، وهو مبدأ يقوم على أن تعكس المباني ثقافة وتاريخ وجغرافية المدينة التي توجد فيها.

يذكر أن جزيرة الصوة تعد مشروعاً عالمي المستوى متعدد الاستخدامات يمتد على مساحة 114 هكتاراً ويحتل موقعاً استراتيجياً كمركز محوري في وسط المناطق التجارية والثقافية والسكنية في المدينة. وستشكل الجزيرة عند اكتمالها مدينة حيوية نابضة بالحياة تضم مناطق سكنية وترفيهية وفندقية وتجارية، حيث سيصل عدد المقيمين في الجزيرة إلى 30000، في حين سيبلغ عدد العاملين فيها 75000، سيتمتعون جميعاً بحياة مدنية محاطين بكل ما تقدمه المدينة العصرية الحديثة.