مبادلة

البيانات الصحفية

شاب إماراتي ينضم إلى رحلة "سولار إمبلس 2" حول العالم

يمثل "الرديني" دولة الإمارات في رحلة الطائرة التاريخية

04 مارس 2015
شاب إماراتي ينضم إلى رحلة "سولار إمبلس 2" حول العالم

انضم الشاب الإماراتي حسن الرديني إلى فريق طائرة "سولار إمبلس 2"، وهي أول طائرة تعمل بالطاقة الشمسية ستقوم بمحاولة الطيران حول العالم دون استخدام قطرة وقود واحدة انطلاقاً من أبوظبي خلال شهر مارس الحالي، حيث تتزامن هذه الرحلة مع بدء "عام الابتكار" في دولة الإمارات. وسيرافق الرديني الفريق المساند لهذه الرحلة التاريخية، حيث سيمثل دولة الإمارات في 11 محطة توقف للرحلة حول العالم قبل عودتها إلى أبوظبي.

وتقوم "مصدر"، مبادرة أبوظبي متعددة الأوجه للطاقة المتجددة، بدور الشريك المضيف لمشروع "سولار إمبلس" في إطار التزامها بدعم الابتكار والاستثمار وتطوير قطاع الطاقة المتجددة والتكنولوجيا النظيفة محلياً وعالمياً.

ويحمل الرديني البالغ من العمر 25 عاماً شهادة البكالوريوس في إدارة الأعمال الدولية واللغات من جامعة السوربون في أبوظبي، حيث أكمل دراسته بعدما أن حاز على "منحة صاحب السمو رئيس الدولة للطلبة المتميزين علمياً"، وهي أعلى منحة تقدم للطلاب الأكثر تفوقاً في الثانوية العامة.

وأثناء دراسته في جامعة السوربون، شارك الرديني في تأسيس مجلس الطلبة في الجامعة وكان نائب رئيس المجلس، كما عمل كسفير للجامعة. والتحق في التدريب مع عدد من شركات الطاقة العالمية، مثل "توتال" و"شركة النفط البريطانية". وبعد تخرجه، بدأ الرديني العمل في "المبادلة للتنمية" كمسؤول الشؤون الخارجية في قسم شؤون الاتصال للمجموعة.

وبهذه المناسبة، قالت الدكتورة نوال الحوسني، مدير عام الاستدامة في "مصدر": "يمثل حسن الرديني دولة الإمارات و"مصدر" في هذه الرحلة التاريخية، حيث سيحمل للعالم رسالتنا التي تعنى بالابتكار وروح الريادة والعمل من أجل تحقيق التطور والتميز في مجال الطاقة المتجددة. وأضافت "سيكون الرديني سفيرنا في رحلة رائدة وعالمية من شأنها تعزيز الوعي بالاستدامة وتحفيز أجيال المستقبل على الابتكار والطموح".

من جانبهما ، عبّر كل من بيرتراند بيكارد، المؤسس ورئيس مجلس الإدارة، وأندريه بورشبيرغ، المؤسس الشريك والرئيس التنفيذي لـ"سولار إمبلس" عن سعادتهما بانضمام الرديني إلى فريق "سولار إمبلس" وهو أول عضو من منطقة الشرق الأوسط،، حيث يشكل انضمامه إضافة متميزة إلى هذا الفريق العالمي. وأضافا: " نتطلع بشكل دائم لضم الأشخاص الموهوبين الذين يشاركوننا روح الريادة والحماس من كافة أنحاء العالم".

بدوره، أعرب الرديني عن امتنانه لـ"مصدر" على إعطاءه هذه الفرصة، كما عبر عن تطلعه للرحلة للمساهمة في إنجاح الرحلة المرتقبة للطائرة حول العالم".

وقال "إنني فخور بدور الإمارات الداعم لهذه المبادرة الرائدة، التي تستضيفها "مصدر" بهدف صنع مستقبل أفضل للبشرية"، مؤكداً أن تمثيل الوطن في مشروع بهذه الأهمية يشكل حلما لأي شاب.

وسيعمل الرديني بالإضافة لدوره كممثل لدولة الإمارات مع السلطات المعنية في كل من محطات الرحلة من أجل تنسيق فعاليات الوصول والمغادرة. كما سيعمل أيضا مع فريق شؤون الاتصال الخارجي والتسويق في "سولار إمبلس" لتنظيم الفعاليات المجتمعية. وسيقوم أيضا بنشر الأخبار والصور الخاصة بالرحلة وأنشطتها على شبكتي التواصل الاجتماعي "تويتر" و"إنستغرام" ليتسنى للجمهور العربي والإماراتي متابعة سير الرحلة، وذلك على حسابه @HasanRTW

تستغرق رحلة "سولار إمبلس 2" حول العالم حوالي 5 أشهر، حيث يتوقع عودة الطائرة إلى أبوظبي في نهاية شهر يوليو أو بداية شهر أغسطس 2015. وتشمل محطات توقف الرحلة مسقط في عُمان وأحمد آباد و فاراناسي في الهند وماندالاي في ميانمار وتشونغتشينغ و نانجينغ في الصين وهاواي وفينيكس ونيويورك ومحطة أخرى غير معلنة بعد في الولايات المتحدة الأمريكية، بالإضافة لمحطتين في جنوب أوروبا وشمال أفريقيا.