مبادلة

البيانات الصحفية

"الياه سات" ستوفر خدماتها في البرازيل عبر قمرها الصناعي المرتقب ’الياه 3‘

حصلت على حقوق تشغيل خدمات الاتصال عبر نطاق الترددات (Ka) في البرازيل

03 مارس 2016
"الياه سات" ستوفر خدماتها في البرازيل عبر قمرها الصناعي المرتقب ’الياه 3‘

أبوظبي : أعلنت شركة "الياه" للاتصالات الفضائية (الياه سات)، التي تتخذ من الإمارات العربية المتحدة مقراً لها، والتابعة لشركة المبادلة للتنمية (مبادلة)، عن حصولها من الوكالة الوطنية للاتصالات في البرازيل "أناتيل" على رخصة التشغيل الرسمية كمزود لخدمات نطاق الترددات (Ka) عبر قمرها الصناعي المتوقع إطلاقه قريباً  ’الياه 3‘. 

وقد جاء الحصول على رخصة التشغيل بعد نجاح ’الياه سات‘ في المناقصة التي نظمتها وكالة "أناتل" في شهر مايو 2015، حيث أتاحت لمشغلي الاتصالات الفضائية فرصة الحصول على حقوق "مشغّل اتصالات فضائية" في كافة أنحاء البرازيل. وأصبحت ’الياه سات‘ بذلك مزوداً رسمياً للاتصالات في البرازيل في أوائل العام 2017.

ويمثل حصول ’الياه سات‘ على حقوق تشغيل خدمات الاتصال خطوة هامةً ضمن استراتيجية الشركة الهادفة للتوسع دولياً. وسيغطي القمر الصناعي الجديد ’الياه 3‘ أكثر من 95% من سكان البرازيل عبر أكثر من 5000 بلدية وبهذا ستقدم الشركة خدمات الإنترنت الفضائي بأسعارٍ معقولة، بالإضافة إلى خدمات ربط الشبكات بمعدل عالٍ لنقل البيانات وبأسعار تنافسية إلى مزودي خدمات الإنترنت ومشغلي الاتصالات. 

وتعليقاً على التوسع الجغرافي المتزايد لـ’الياه سات‘، قال مسعود شريف محمود، الرئيس التنفيذي لـ’الياه سات‘: "إنها لحظة فخر بالنسبة لنا جميعاً، حيث ستدخل ’الياه سات‘ قطاع الاتصالات كلاعب رئيسي في البرازيل. لقد سبق دخولنا هذه السوق سنوات عديدة من التخطيط انطلاقاً من مقرنا الرئيس في أبوظبي، ونودّ أن نشكر حكومة الإمارات على دعمها اللامحدود لتوسع ’الياه سات‘ على الصعيد الدولي".

وأضاف: "أضحت ’الياه سات‘ حالياً سابع أكبر مشغل للأقمار الصناعية من حيث الإيرادات، وقد شهدنا نجاحاً مستمراً من خلال تقديم منتجات وخدمات الأقمار الصناعية ذات النطاق العريض انطلاقا من دولة الإمارات العربية المتحدة وإلى العديد من المناطق بدءاً من آسيا إلى الشرق الأوسط وإفريقيا. نتطلع إلى توفير خدماتنا في البرازيل لمعالجة مشكلة النقص الكبير في خدمات الاتصال بشبكة الإنترنت وبشكل موثوق".

وتعدّ البرازيل سوقاً رئيسياً لخدمات ’الياه سات‘، نتيجةً امتلاكها واحدة من أعلى مستويات استخدام الفرد للإنترنت في العالم، والطلب المتزايد على خدمات النطاق العريض والإنترنت. ومع ذلك، تواجه البرازيل تحدياً فريداً باعتبارها بلداً شاسعاً بتعدادٍ سكاني كبير ومتنامٍ في مناطق تكون فيها الخدمة غير موثوقة أو غير موجودة أصلاً. وتستطيع ’الياه سات‘ وبناء على تجربتها في العديد من المناطق الجغرافية المختلفة من توفير اتصال موثوق بدون الاعتماد على البنية التحتية الأرضية للاتصالات.

وقد حققت الشركة تقدماً واسعاً على الأرض استعداداً لتسويق خدماتها في البرازيل، وافتتحت مكتباً في ريو دي جانيرو يعمل فيه فريقٌ من خبراء القطاع في البرازيل. وتمتلك ’الياه سات‘ الآن حقوق التشغيل كمزود خدمات فضائية محلي في البرازيل مما يمكنها من توفير أحدث خدماتها ومنتجاتها لما يصل إلى 190 مليون من سكان البلاد.

ومن المخطط أن يبدأ القمر الصناعي ’الياه 3‘ بتقديم خدماته مطلع العام 2017، ما سيوسّع النطاق التجاري للشركة في مجال الخدمات التي تعتمد على حزمة الترددات (Ka)، بحيث تشمل 19 دولة إضافية و600 مليون مستخدم في مختلف أنحاء البرازيل وإفريقيا.