مبادلة

البيانات الصحفية

بقيمة 4 مليار درهم إماراتي "ستراتا" تفوز بعقدين لتصنيع أجزاء هياكل الطائرات لطائرتي "إيرباص A320 وA350"

14 يوليو 2016
بقيمة  4 مليار درهم إماراتي "ستراتا" تفوز بعقدين لتصنيع أجزاء هياكل الطائرات لطائرتي "إيرباص A320 وA350"

المملكة المتحدة: فازت شركة "ستراتا للتصنيع"، المملوكة بالكامل لشركة المبادلة للتنمية "مبادلة"، والمتخصصة في تصنيع أجزاء هياكل الطائرات من المواد المركبة، بعقدين جديدين لتصنيع أجزاء إضافية لصالح شركة "إيرباص". وقد تم توقيع العقدين خلال معرض "فارنبره الدولي للطيران"، الذي يقام حالياً في المملكة المتحدة، وتشارك فيه "مبادلة"، ويعتبر منصة عالمية تجمع كبرى الشركات العاملة في مجال الطيران وصناعة الطيران، لتسليط الضوء على آخر المستجدات في عالم الطيران.

وفي هذه المناسبة، قال بدر سليم سلطان العلماء، الرئيس التنفيذي لشركة "ستراتا": "يعتبر توقيع العقدين الجديدين مع شركة "إيرباص" تأكيداً على موقع شركة "ستراتا" كشريك مفضل في مجال تصنيع أجزاء هياكل الطائرات من المواد المركبة لطائرات "إيرباص"، وخطوة هامة في استكمال قدرات "ستراتا" في صناعة أجزاء هياكل الطائرات الخاصة بالأجنحة، حيث تقوم "ستراتا" بتصنيع أجزاء مختلفة من أجنحة طائرات الــ "إيرباص": 330A وA350 وA380. ولا شك في أن "ستراتا" استطاعت، من خلال تطبيقها أعلى معايير الجودة العالمية في قطاع صناعة الطيران، والتزامها الدقيق بجداول تسليم منتجاتها، من تكريس مكانتها كمساهم أساسي في سلاسل القيمة العالمية لصناعة الطيران."

وبموجب العقد الجديد، تقوم "ستراتا" بتصنيع الرفارف الداخلية لأجنحة طائرات "900-A350"، ويمتد العقد ليغطي كامل فترة إنتاج الطائرة.
وتعتبر الطائرة "إيرباص 900-A350"، التي تنتمي إلى عائلة الطائرات الطويلة والمتوسطة المدى ذات المحركين، من أهم طائرات الجيل الجديد، حيث تتجاوز نسبة المواد المركبة التي تدخل في صناعة هيكلها 53%، مما يقلل من استهلاك الوقود وتكاليف التشغيل، كما يمكنها رفع مستوى خدمة المسافرين وتخفيض الأثر البيئي لرحلات الطيران. ويتم تركيب الرفارف الداخلية على الحافة الخلفية لأجنحة الطائرات بالقرب من موقع التحام الجناح بجسم الطائرة، ويتم توجيهها إلى الأسفل لزيادة انسيابية الجناح. وتساهم الرفارف الداخلية في ثبات الطائرة عند انتقالها إلى مستوى أكثر انخفاضاً في الجو، كما تساعد على الهبوط أو الإقلاع بانسيابية، وستقوم "ستراتا" بتصنيع الذيل الأفقي لطائرات "إيرباص A320".

ويعتبر هذا العقد علامة فارقة تاريخية واستراتيجية في مسيرة الشركة، حيث أنه يتطلب اعتماد نظام "الأتمتة" في برنامج الإنتاج في مصنع الشركة، مما سيساهم في تعزيز تنافسية الشركة في مجال صناعة الطيران. وتعتبر طائرة "A320" الطائرة الأكثر إنتاجاً من قبل شركة "إيرباص"، حيث ستقوم "ستراتا" بتسليم الشحنات المطلوبة لدعم برنامج إنتاج هذه الطائرات من خلال توظيف أحدث التقنيات، وتبنيها لثقافة تقوم على الالتزام بأعلى معايير الجودة العالمية وجداول التسليم الدقيقة. ويُعد الذيل الأفقي من الأجزاء الرئيسية في الطائرات ويقع بمحاذاة الجزء الخلفي من جسم الطائرة، ويقوم الذيل الأفقي بتوفير الثبات للطائرة وتمكينها من الطيران بخط مستقيم، كما يمنع الحركة غير المرغوبة في مقدمة الطائرة.

وستقوم "ستراتا" بتصنيع منتجاتها الجديدة والمتزايدة لكبرى الشركات العالمية لصناعة الطائرات، وذلك في مرافق منشأتها المتطورة لتصنيع مكونات هياكل الطائرات، الواقعة ضمن مجمع "نبراس لصناعة الطيران" في مدينة العين. وتساهم الشركة في جهود إمارة أبوظبي الرامية لدعم بناء اقتصاد متنوع ومستدام، قائم على المعرفة، تلعب فيه الكوادر الوطنية المؤهلة دوراً محورياً.