مبادلة

البيانات الصحفية

مبادلة تعلن نتائجها المالية الكاملة للعام 2012

إرتفاع الإيرادات بنسبة 12% لتصل إلى 31.3 مليار درهم ونمو قاعدة الأصول 15% لتبلغ 202.8 مليار درهم 

11 أبريل 2013
مبادلة تعلن نتائجها المالية الكاملة للعام 2012

أعلنت اليوم شركة المبادلة للتنمية (مبادلة)، شركة الاستثمار والتطوير، المملوكة لحكومة أبوظبي، والتي تتخذ من أبوظبي مقراً لها، نتائجها المالية الكاملة للعام 2012. وقد حققت الشركة خلال العام 2012 أداءً مالياً جيداً، وساهمت في نفس الوقت في تقديم عوائد اجتماعية وتنمويّة لإمارة أبوظبي ودولة الإمارات العربية المتحدة.   

وفي تعليق له حول النتائج المالية للعام 2012، قال خلدون خليفة المبارك، الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب لشركة المبادلة للتنمية:"تواصل مبادلة في عامها العاشر على التوالي مسيرتها الناجحة في بناء وتطوير شركات عالمية تعزز من مكانة أبوظبي باعتبارها لاعباً عالمياً في القطاعات التي تتطلب تقنيات متطورة وخبرات ومهارات عالية." وأضاف المبارك: "يؤكد الأداء المالي الجيد للشركة خلال عام 2012 نجاحها في إدارة محفظتها الاستثمارية، حيث شهدت الأصول الرئيسية مزيداً من النضج، كما أن تحسن ظروف السوق ساهم بشكل إيجابي على قيمة العديد من استثماراتنا المالية." 

 وتضمنت أهم الإنجازات التشغيلية في عام 2012 ما يلي: 

  • أنجزت شركة الإمارات للألمنيوم (إيمال)، وهي شراكة مع شركة دوبال، المرحلة الأولى لتأسيسها بنجاح كامل، وذلك من الناحية المالية والتشغيلية. وبحلول شهر يوليو 2012 وصل حجم الإنتاج التراكمي للشركة إلى 1.5 مليون طن من المعدن، وهي أسرع فترة إنتاج يحققها مصهر ألمنيوم ضمن موقع واحد في قطاع صناعة الألمنيوم في العالم حتى الآن. كما قامت الشركة بتصدير أول شحنة من الألمنيوم عبر ميناء خليفة الجديد في أبوظبي. وحققت الشركة تقدماً ملحوظاً على صعيد الأداء وتوفير فرص العمل في الإمارة. وتعد إيمال مكوناًً أساسياً في خطة  تطوير مجمع متكامل لصناعة المعادن في أبوظبي.
  • نجحت شركة الياه سات للاتصالات الفضائية، والمملوكة بالكامل لمبادلة، في إطلاق قمرها الصناعي الثاني (Y1B)، وبذلك، يوفر القمران الصناعيانY1A  و Y1Bخدمات الاتصال الفضائي (خدمات الانترنت، البث التلفزيوني، شبكات بيانات الشركات، وخدمات توصيل البث والمعلومات عبر الدول) للعملاء من الجهات الحكومية والتجارية على السواء، وتغطي هذه الاقمار رقعة جغرافية واسعة تشمل الشرق الأوسط، وأفريقيا، وأوروبا، وجنوبي غرب آسيا وأكثر من مائة دولة.
  • استكملت شركة مصدر، المملوكة بالكامل لمبادلة، أعمال التطوير في محطة (شمس1)، وهي محطة مصممة لتوليد 100 ميغاواط كهرباء من الطاقة الشمسية المركزة، وذلك في المنطقة الغربية من إمارة أبوظبي، وضمن الجدول الزمني المحدد، وقد بدأت عمليات إنتاج الطاقة خلال العام الحالي 2013. وتواصل مصدر العمل على تعزيز الدور القيادي لإمارة أبوظبي في قطاع الطاقة المتجددة على المستوى العالمي.   
  • قامت شركة ستراتا للتصنيع، المملوكة بالكامل لمبادلة،  وهي شركة تصنيع مكونات هياكل الطائرات في مدينة العين، بتسليم أول شحنة من جنيحات طائرات A330 المصنعة في مدينة العين إلى شركة إيرباص، فضلاً عن توقيع اتفاقيات توريد جديدة تمتد لعدة سنوات مع شركة بوينغ. 
  • واصلت شركة أتيك، المملوكة بالكامل لمبادلة، دعمها لتعزيز مكانة غلوبل فاوندريز كثاني أكبر مصنّع لأشباه الموصلات في العالم. كما واصلت الشركة جذب المزيد من العملاء العالميين لتوفير أشباه الموصلات لهم، الأمر الذي عزز من إيرادات الشركة للعام 2012. وتعتبر شركة أتيك من المنصات الصناعية العالمية المهمة والرئيسية العاملة على تعزيز مكانة أبوظبي كلاعبٍ أساسيٍّ في مجال صناعة التكنولوجيا.
  • افتتاح ثاني مراكز إمبريال كوليدج لندن للسكري في الإمارة، وذلك في مدينة العين، بعد أن وصلت الطاقة الاستيعابية لفرع المركز في مدينة أبوظبي حدها الأقصى. وقد قدم المركزان حتى اليوم خدمات العلاج، والتثقيف الصحي، ونصائح الوقاية من المرض لأكثر من 177,000 من مرضى السكري في الدولة، حيث يعتبر المركزان من أهم محاور خطط مبادلة لتوفير منشآت صحية عالمية المستوى والمساهمة في بناء قطاع متطور للرعاية الصحية في أبوظبي. 

كما واصلت الشركة نجاحاتها خلال العام 2012 في جذب وتوفير فرص العمل وتطوير الكفاءات المواطنة من خلال شركاتها المحلية والعالمية وذلك في قطاع صناعة الطيران والتكنولوجيا المتطورة والطاقة المتجددة ومجالات البحث العلمي في الهندسة والطاقة والالكترونيات الدقيقة، حيث بلغت نسبة الموظفين الإماراتيين 48% من مجموع الموظفين العاملين في المقر الرئيسي لمبادلة، وأكثر من ثلث إجمالي الموظفين في ستراتا و52% في شركة الياه سات. كما تشكل المواطنات الإماراتيات 75% من إجمالي عدد الموظفات في شركة ستراتا. ويشارك أكثر من 200 متدرب إماراتي في برامج التدريب العملي لشركة ستراتا للتصنيع وذلك بالتعاون مع شركة إيرباص في تولوز وبرلين.

أما أبرز النتائج المالية فشملت: 

  • ارتفاع الإيرادات بنسبة 12٪ لتصل إلى 31.3 مليار درهم إماراتي بالمقارنة مع 27.9 مليار درهم إماراتي للعام 2011. 
  • نمو حجم الدخل التشغيلي ليصل إلى 2.6 مليار درهم إماراتي مقارنة مع 1.2 مليار درهم إماراتي للعام 2011.
  • ارتفاع إجمالي الدخل الشامل إلى 1.4 مليار درهم إماراتي، مدعوماً بنمو الدخل التشغيلي، والتحسن في القيمة العادلة للاستثمارات والعقارات. 
  • ارتفاع قيمة إجمالي الأصول بنسبة 15% لتصل إلى 202.8 مليار درهم إماراتي للعام 2012 بالمقارنة مع 177.1 مليار درهم إماراتي للعام 2011.
  • ارتفاع قيمة إجمالي حقوق المساهم بنسبة 28% لتصل إلى 136 مليار درهم إماراتي للعام 2012 بالمقارنة مع 106 مليار درهم إماراتي للعام 2011. 
  • انخفض إجمالي المطلوبات ليصل إلى 66.8 مليار درهم إماراتي للعام 2012 بالمقارنة مع 70.7 مليار درهم إماراتي للعام 2011، كما انخفضت نسبة الدين إلى رأس المال (معدل المديونية) من 22% في نهاية عام 2011 إلى 19% في نهاية عام 2012. 
  • تم مؤخراً تثبيت مستوى التصنيف الائتماني لمبادلة، والذي يعد الأعلى في المنطقة مقارنة بالتصنيفات الممنوحة للشركات، وذلك عند مستويات: AA/AA/ Aa3 حسب كلٍ من موديز، وفيتش وستانداردز أند بورز.