مبادلة

البيانات الصحفية

"مصدر" أول شركة تنال "جائزة الريادة في الطاقة الجديدة" بدورتها الافتتاحية

حازت"مصدر"، مبادرة أبوظبي للطاقة المتجددة والتقنيات النظيفة،على "جائزة الريادة في الطاقة الجديدة" في دورتها الافتتاحية لتغدو بذلك أول شركة تنال هذه الجائزة المتخصصة التي أطلقتها "مجموعة معلومات الطاقة" (Energy Intelligence Group)، المؤسسة الرائدة في مجال أخبار وتحليلات قطاع الطاقة. وتكرم الجائزة الشركات التي تسعى إلى تنويع مزيج الطاقة ليضم مصادر نظيفة وأكثر استدامة للطاقة. وجرى تسليم الجائزة في لندن خلال المؤتمر الذي نظمته "مجموعة معلومات الطاقة" ومؤسسة "إنترناشيونال هيرالد تريبيون". 

17 نوفمبر 2012
"مصدر" أول شركة تنال "جائزة الريادة في الطاقة الجديدة" بدورتها الافتتاحية

أبوظبي، 17 نوفمبر 2012: حازت"مصدر"، مبادرة أبوظبي للطاقة المتجددة والتقنيات النظيفة، على "جائزة الريادة في الطاقة الجديدة" في دورتها الافتتاحية لتغدو بذلك أول شركة تنال هذه الجائزة المتخصصة التي أطلقتها "مجموعة معلومات الطاقة" (Energy Intelligence Group)، المؤسسة الرائدة في مجال أخبار وتحليلات قطاع الطاقة. وتكرم الجائزة الشركات التي تسعى إلى تنويع مزيج الطاقة ليضم مصادر نظيفة وأكثر استدامة للطاقة. وجرى تسليم الجائزة في لندن خلال المؤتمر الذي نظمته "مجموعة معلومات الطاقة" ومؤسسة "إنترناشيونال هيرالد تريبيون". 

ولدى تسلمه الجائزة، أكد الدكتور سلطان أحمد الجابر، الرئيس التنفيذي لـ"مصدر"، على الدور الهام الذي تقوم به الشركة في تسريع اعتماد ونشر حلول الطاقة المتجددة، وقال: "يسرنا أن نحظى بهذا التكريم من جهة رائدة كمجموعة معلومات الطاقة، وأن يقع علينا الاختيار من قبل نظرائنا في قطاع الطاقة. فهذه الجائزة تعكس الأثر الحقيقي الذي تحققه"مصدر"في جميع أنحاء العالم، بدءاً من تطوير أكبر محطة في العالم لطاقة الرياح في المملكة المتحدة إلى إنشاء أكبر محطة للطاقة الشمسية في الشرق الأوسط. وتأتي هذه الجائزة تأكيداً على النظرة الثاقبة للقيادة الرشيدة والهادفة إلى تعزيز مكانة دولة الإمارات العربية المتحدة في قطاع الطاقة من خلال تنويع المصادر وبناء القدرات في مجال الطاقة المتجددة".

وأضاف موضحاً: "باعتبارنا دولة منتجة للنفط، فنحن حريصون على الاستفادة من مواردنا الهيدروكربونية وخبرتنا الواسعة في مجال الطاقة لتطوير قطاع الطاقة المتجددة، وذلك كخطوة طبيعية لدعم النمو والتنويع الاقتصادي، تزامناً مع تعزيز ريادة دولة الإمارات العربية المتحدة في مجال الطاقة. وتسهم "مصدر"بشكل فاعل في الانتقال من اقتصاد قائم على الموارد إلى اقتصاد يرتكز على المعرفة والابتكار. وسوف نحرص على مواصلة جهودنا في سبيل دعم نمو اقتصاديات الطاقة الجديدة، بما يعزز انتشار الفوائد الاقتصادية والاجتماعية والبيئية لتسريع اعتماد حلول ومشاريع الطاقة المتجددة".

وبدأت عملية اختيار الفائزين بالجائزة بقائمة من المرشحين وضعها فريق التحرير في "مجموعة معلومات الطاقة"، ومن ثم تم اختيار "مصدر" من قبل لجنة مؤلفة من كبار المسؤولين التنفيذيين في قطاع الطاقة إلى جانب عدد من المسؤولين الحكوميين ممن يقدمون الاستشارات للمجموعة.

وقال توماس والين، نائب الرئيس التنفيذي ورئيس التحرير في "مجموعة معلومات الطاقة": "تمتلك"مصدر"مكانة عالمية كشركة رائدة تستثمر في مشاريع الطاقة المتجددة والتنمية المستدامة. وباعتبارها من كبار منتجي النفط والغاز، تتطلع أبوظبي إلى المستقبل بنظرة استراتيجية ترمي إلى لعب دور فعال في تنويع مزيج الطاقة في العالم. وتم اختيار مصدر تقديراً لالتزامها بتسريع نشر حلول الطاقة النظيفة والمتجددة".

وتقوم "مصدر"، التي تأسست عام 2006 بقرار من القيادة الرشيدة في أبوظبي، بدور أساسي في تنويع الاقتصاد ومصادر الطاقة في الإمارة. وتغطي عمليات الشركة كافة المجالات ذات الصلة بقطاع الطاقة، إذ تستثمر في مجالات البحوث وشركات التكنولوجيا النظيفة ومشاريع الطاقة المتجددة واسعة النطاق. ويعتبر مشروع مصدر الرائد للطاقة الشمسية في أبوظبي "شمس 1"، وهو باستطاعة 100 ميجا واط، أكبر محطة للطاقة الشمسية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا حيث ستولد طاقة كهربائية تكفي لإمداد 20 ألف منزل. وقامت مصدر أيضاً بتطوير مشاريع أخرى في المملكة المتحدة وأسبانيا، إلى جانب استثماراتها في شركات التكنولوجيا النظيفة في أمريكا الشمالية وأوروبا وآسيا.

يذكر أن الأمم المتحدة قامت مؤخراً بتكريم "مصدر"تقديراً لالتزامها بتطوير ونشر حلول الطاقة المتجددة، حيث فاز الدكتور سلطان أحمد الجابر في يونيو الماضي بجائزة برنامج الأمم المتحدة للبيئة "بطل الأرض"، التي تنظمها هيئة الأمم المتحدة من خلال جهودها لتخطيط الطاقة وبرنامج حماية البيئة، وذلك تقديراً للتأثير الإيجابي لجهوده ومساعيه في مجال البيئة.