مبادلة

البيانات الصحفية

"مبادلة" و"آي بي إم" تتفقان على تأسيس شراكة لتوفير منصة "واتسون" في منطقة الشرق الأوسط وشمال

توفير منصة "واتسون" للعملاء إقليمياً وإنشاء بيئة حاضنة للمبتكرين والشركات قائمة على الحوسبة المعرفية

14 يوليو 2015
"مبادلة" و"آي بي إم" تتفقان على تأسيس شراكة لتوفير منصة "واتسون" في منطقة الشرق الأوسط وشمال

أبوظبي، الإمارات العربية المتحدة: أعلنت اليوم شركة المبادلة للتنمية (مبادلة)، شركة الاستثمار والتطوير الاستراتيجي التي تتخذ من أبوظبي مقراً لها ، وشركة "آي بي إم"، عن اتفاقية لتوفير نظام الكمبيوتر "واتسون" في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا. وتهدف هذه الشراكة إلى توفير تكنولوجيا الحوسبة المعرفية من "واتسون" على امتداد المؤسسات في المنطقة وذلك في مجالات الرعاية الصحية والتجزئة والأعمال المصرفية والتمويل والتعليم. 

ويمثل نظام "واتسون" حقبة جديدة في مجال الحوسبة يمكن من خلالها لأنظمة الحاسبات تحليل كميات ضخمة من البيانات غير المنظمة، وفهم المسائل المعقّدة التي تنطوي عليها اللغة الطبيعية، ومن ثمّ الرد عليها بإجابات مستندة إلى البراهين. وتمكّن هذه التكنولوجيا من إبرام شراكة جديدة بين البشر وأنظمة الحاسبات أيضاً ما من شأنه تحسين التجربة البشرية والارتقاء بها.   

وبالإضافة إلى الإمكانيات التي ستتاح في مجال الرعاية الصحية من خلال "واتسون"، فإن توفر هذه التقنية في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا يؤكد أيضاً الالتزام القوي من جانب "مبادلة" نحو تحفيز الابتكار وتطوير أنظمة التكنولوجيا في مختلف أنحاء المنطقة. وتجسد هذه الشراكة مع "آي بي إم"، فلسفة شركة مبادلة في الاستفادة من الفرص الاستثمارية في مختلف القطاعات مثل قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات لدعم تنوع اقتصاد أبوظبي وتعزيز مركزها التنافسي ضمن القطاعات ذات النمو المرتفع محلياً ودولياً. وفي المقابل، سوف تعتمد شركة "آي بي إم" على معرفة مبادلة العميقة في السوق الإقليمية، لدفع اعتماد تقنية الحوسبة المعرفية عبر الشرق الأوسط. 

وتشير تقديرات مؤسسة "إنترناشيونال داتا كوربوريشن" (آي دي سي) إلى أن قيمة الإنفاق على منتجات وخدمات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في المنطقة سوف تتجاوز 270 مليار دولار أمريكي خلال العام 2015، ما سيجعل المنطقة ثاني أسرع الأسواق نمواً في مجال تكنولوجيا المعلومات.

وفي هذه المناسبة، قال حميد الشمري، الرئيس التنفيذي لقطاع صناعة الطيران والخدمات الهندسية في "مبادلة": "سوف تسهم هذه الشراكة الجديدة مع آي بي إم في تحقيق التفوق لكل من دولة الإمارات العربية المتحدة ومنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا بشكل أوسع في مجال تبني هذه التكنولوجيا المتطورة. ونحن على ثقة بأننا يمكننا مواصلة التعاون من أجل تسريع مسيرة تحقيق اقتصاد قائم على المعرفة في المنطقة، من خلال تمكين الشركات لامتلاك هذه التكنولوجيا ذات الطراز العالمي والتي من شأنها أن تسرّع توفير فرص جديدة." 

من جهته، قال مايك رودين، النائب الأول لرئيس نظام "واتسون" في شركة "آي بي إم": "تمثل هذه الشراكة دليلاً هاماً آخر على التزام آي بي إم بتوفير نظام واتسون في أنحاء العالم كافة، كما أنها تسرّع عملية تبني أنظمة الحوسبة المعرفية لإرساء معيار تكنولوجي جديد للابتكار. إن ما تحظى به شركة مبادلة من علاقات قوية على امتداد منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا سوف يمكننا من توفير المساعدة للمؤسسات الإقليمية ورواد الأعمال لاستخدام "واتسون" في تحقيق التحول لأعمالهم". 

ويشهد قطاع الرعاية الصحية التأثير الأوسع نطاقاً لتقنيات "واتسون"، حيث تخطط مبادلة وآي بي إم للاستفادة من هذه التكنولوجيا للمساعدة في تمكين الأفراد والطواقم الطبية في اتخاذ قرارات مبنية على بيانات صحيحة.

ويعد قطاع الرعاية الصحية في طليعة القطاعات التي تبنت تقنية "واتسون" على مستوى العالم، حيث يعمل عدد من المستشفيات ومراكز الأبحاث الرائدة مثل "كليفلاند كلينك" التي تتخذ من الولايات المتحدة مقراً لها، على تطوير قدرات تقنية "واتسون" فيما يتعلق بدراسة الطب وعلم الجينوم. وفي الوقت نفسه، قامت "مبادلة" و"كليفلاند كلينك" بتأسيس مستشفى عالمي في أبوظبي وهو مستشفى كليفلاند كلنيك أبوظبي.  

وتعليقاً على ذلك، قال الدكتور ديلوس كوسجروف، الرئيس التنفيذي لكليفلاند كلينيك: "إن تعاوننا مع شركة "آي بي إم" لتوفير نظام الكمبيوتر "واتسون" في مجال الرعاية الصحية، يساعد على تحقيق رؤيتنا المتمثلة في توفير مستوى تعليمي على أحدث طراز لدارسي الطب".

وأضاف كوسجروف: "باعتبارنا شركاء لكل من "آي بي إم" و"مبادلة"، تسعدنا رؤية هاتين الشركتين الرائدتين توحدان جهودهما في هذه المنطقة المهمة، كما نؤمن بأن عملهما معاً من شأنه أن يساعد مجموعة واسعة من الأطباء المتخصصين على استخراج المعلومات التي يحتاجونها لتوفيرالرعاية المناسبة للمرضى".

من جانبه، قال منير بركات، المدير التنفيذي لوحدة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات التابعة لقطاع صناعة الطيران والخدمات الهندسية في "مبادلة": "إن توفير نظام واتسون من شركة آي بي إم في المنطقة يشكل أحدث إنجاز بارز على صعيد تبني الحوسبة المعرفية في العالم. كما يؤكد ذلك على التزام مبادلة بتحفيز الابتكار وتحقيق النمو الاقتصادي في منطقة الشرق الأوسط، وهو بمثابة خطوة أخرى باتجاه تحقيق التنمية في دولة الإمارات العربية المتحدة باعتبارها مركزاً لقطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في المنطقة."  

ومن المقرر أن تعقد "مبادلة" هذه الشراكة مع "آي بي إم" عبر شركة "إنجازات لنظم البيانات" (إنجازات)، الشركة الرائدة في مجال توفير خدمات تكنولوجيا المعلومات والمملوكة بالكامل من قبل "مبادلة"، والتي تتخذ من أبوظبي مقراً لها، للعمل بالتعاون مع "آي بي إم" لتوفير بيئة إقليمية تضم شركاء وروّاد أعمال ومطوري تطبيقات سوف يقومون بتنفيذ تقنية "واتسون" بطرق جديدة ومبتكرة.  وستصبح هذه الشراكة الموزع الحصري ل "واتسون" والخدمات المهنية ذات الصلة في جميع أنحاء الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. 

وقال إبراهيم محمد لاري، الرئيس التنفيذي لشركة إنجازات لنظم البيانات (إنجازات): "تزداد الحاجة من قبل الشركات في مختلف القطاعات لامتلاك قدرات تحليل وتأمين البيانات والتكنولوجيا السحابية. وتؤكد هذه الشراكة مع آي بي إم على تحقيق تحول استراتيجي من شأنه أن يتيح لكلٍ من إنجازات وآي بي إم توفير فئة جديدة من البرامج والخدمات والتطبيقات التي لديها قدرات التفكير والتعلم واستخلاص المعلومات من كميات ضخمة من البيانات. 

وقد أنشأت شركة "آي بي إم" وحدتي أعمال لضمان مواصلة نظام "واتسون" تحقيق التقدم، وهما: وحدة "واتسون غروب" والتي تأسست بهدف تحقيق النمو لتقنيات الحوسبة المعرفية التي يتم تقديمها عبر السحابة وتوفير هذه التقنيات على المستوى التجاري، وحدة "واتسون هيلث" التي تتولى مهمة تحسين الإمكانات المهنية للأطباء والباحثين وموظفي شركات التأمين بهدف استكشاف أفكار جديدة من كميات ضخمة من البيانات الشخصية المتعلقة بالصحة والتي يتم توفيرها بشكل يومي ما يتيح تقديم رعاية صحية خاصة لكل حالة. 

ومن خلال مشاركات العملاء لدى "آي بي إم"، يعمل المتخصصون على تطوير قدرات "واتسون" من أجل المساعدة في تحقيق التحول لقطاعات  العملاء. ومن المتوقع أن ينمو العمل في هذا المجال في الوقت الذي تواصل "آي بي إم" نشر "واتسون" داخل مناطق جغرافية وصناعات جديدة. ووفقاً لبيانات مؤسسة "آي دي سي"، سوف تنمو قيمة عمليات تحليل المحتوى والاستكشاف وسوق برمجيات الأنظمة المعرفية من 4.5 مليار دولار أمريكي في عام 2014 إلى 9.2 مليار دولار أمريكي في عام 2019.      

وتعمل شركة "آي بي إم" في الوقت الحالي بالتعاون مع شركائها وعملائها في مناطق آسيا والمحيط الهادي وأمريكا اللاتينية وأوروبا وجنوب إفريقيا، وذلك عبر مشاريع تشمل توسيع النطاق المعرفي لتقنية "واتسون"، بالإضافة إلى تعليم النظام الجديد بلغات مثل اللغة العربية والإسبانية والبرازيلية والبرتغالية واليابانية. 

يذكر ان شركة آي بي إم تعمل في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا منذ أكثر من 60 عاماً، حيث قامت باستثمارات كبيرة في مجالات مثل الحوسبة السحابية والتكنولوجيا الدقيقة. وقد أطلقت آي بي إم في العام الماضي مشروع لوسي، وهو مبادرة بحثية تستغرق 10 سنوات بقيمة 100 مليون دولار، وتستخدم تقنية "واتسون" لتطوير حلول مجدية تجارياً للتصدي لأكبر التحديات التي تواجه أفريقيا في قطاعات الرعاية الصحية، والزراعة، والتعليم.

هذا، ولم يتم الكشف عن الشروط المالية للشراكة بين مبادلة وآي بي إم.