مبادلة

لمحة عامة

"علينا ألا نعتمد على البترول وحده كمصدر رئيسي للدخل الوطني، بل علينا أن نعمل على تنويع مصادر دخلنا وأن نبني المشاريع الاقتصادية التي تؤمّن لأبناء هذه الدولة الحياة الحرة الكريمة والمستقرة" 

المغفور له بإذن الله تعالى، الوالد الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، مؤسس دولة الإمارات العربية المتحدة، طيب الله ثراه

نولي في شركة "مبادلة" أهمية للنمو والتنوع الاقتصادي من منظور طويل الأمد، ويكمن الدافع وراء ذلك في فكرة أساسية تتمثل في أن الشركة التي تركز اهتمامها على الجانب التجاري يمكن أن تستثمر كذلك في قطاعات ذات عوائد مالية بالإضافة إلى المنافع الاجتماعية، وهي العوائد التي يمكن أن تشكّل أساساً لنمو مستدام.  

فمن تطوير القطاعات الأساسية للاقتصاد التي ستساهم في ترسيخ مكانة دولة الإمارات العربية المتحدة  باعتبارها مركزاً عالمياً للتميز في العديد من المجالات، إلى تطوير البنية التحتية الاجتماعية في الدولة، بما في ذلك البنية التحتية للتعليم والرعاية الصحية لمستقبل الأجيال القادمة، تساهم "مبادلة" في صياغة مستقبل مشرق لأبوظبي ودولة الإمارات ككل. 

وفي إطار هذه الفلسفة والمهمة الأساسية الموكلة إلينا، تدعم "مبادلة" وتطرح عدداً من المبادرات الرامية إلى إشراك وإلهام الشباب للاستفادة من الفرص المتاحة في دولة الإمارات العربية المتحدة، وتشجيع جميع أفراد المجتمع على إتباع نمط حياة صحي ونشط.