مبادلة

البيانات الصحفية

على هامش مشاركة "مبادلة" في معرض دبي للطيران "ستراتا" و"سولفاي" توقعان اتفاقية لأول مشروع مشترك في الإمارات لتصنيع مكونات الطائرات وتوريدها إلى طائرات "بوينج 777 إكس"

  • الشراكة ستعزز القدرات الصناعية لدولة الإمارات عبر تأسيس منشأة لتصنيع الألياف الكربونية المتطورة في مدينة العين
  • تشغيل المنشأة يبدأ في عام 2020 مما سيدعم نمو قطاع تصنيع المواد المتقدمة 
  • وقد جرى توقيع الاتفاقية باستخدام تكنولوجيا "بلوك تشين"، الأحدث من نوعها في مجال البث الحي للفيديو عبر الإنترنت 
  • يمكن الاطلاع على الفيديو من خلال الرابط: https://vimeo.com/242443260
12 نوفمبر 2017
على هامش مشاركة "مبادلة" في معرض دبي للطيران "ستراتا" و"سولفاي" توقعان اتفاقية لأول مشروع مشترك في الإمارات لتصنيع مكونات الطائرات وتوريدها إلى طائرات "بوينج 777 إكس"

دبي، الإمارات العربية المتحدة : أعلنت كلٌ من منشأة "ستراتا للتصنيع"، الشركة الرائدة في صناعة أجزاء هياكل الطائرات المتطورة، والتابعة لشركة مبادلة للاستثمار، وشركة "سولفاي"، الشركة العالمية المتخصصة في الصناعات الكيميائية، عن التعاون في مشروع مشترك لتأسيس منشأة متطورة في مدينة العين بهدف تزويد شركة "بوينج" بالمواد المركبة المتقدمة. ولا يزال المشروع بانتظار موافقات الجهات التنظيمية.

ومن المنتظر أن تصبح المنشأة الجديدة، التي تتوزع ملكيتها بالتساوي بين الشركتين، أول مزود في دولة الإمارات العربية المتحدة للألياف الكربونية المشبعة مسبقاً، والتي يشار إليه أيضاً باسم مواد التقوية. وتستخدم هذه المواد المتطورة وعالية الأداء في تصنيع الهياكل المركبة لصناعات الطيران، بما في ذلك أحدث جيل من طائرات "بوينج 777 إكس".

وستشهد الشراكة دخول شركة "مبادلة للاستثمار" مجال تصنيع المواد المتقدمة لقطاع صناعة الطيران من خلال شركتها التابعة "ستراتا"، كما ستشهد في الوقت نفسه دخول شركة "سولفاي" سوق تصنيع المواد المتقدمة في دولة الإمارات العربية المتحدة. 

وفي هذه المناسبة، قال خالد عبد الله القبيسي، الرئيس التنفيذي لقطاع صناعة الطيران والطاقة النظيفة وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات في شركة "مبادلة للاستثمار": " لقد اضطلعت مبادلة على مدى السنوات العشر الماضية بدور أساسي وفاعل في بناء وتطوير قطاع متطور ومستدام لصناعة الطيران في إمارة أبوظبي، بما يتماشى مع رؤية أبوظبي لتنويع الموارد الاقتصادية، مشيراً إلى أن الاتفاقية الموقعة مع شركة "سولفاي" تنسجم تماماً مع استراتيجية النمو، والتي تركز على تعزيز قدرات التصنيع المتقدمة، كما تعكس التزامنا بتقديم خدمات تنافسية لأهم مصنعي المعدات الأصلية في العالم".

وستعمل المنشأة الجديدة التي ستحتل مساحة 8500 متر مربع تقريباً، على تزويد شركة "بوينج" بألياف الكربون المشبعة مسبقاً لاستخدامها في صناعة الهياكل الأساسية لبرنامج طائرات "بوينج 777 إكس" الجديدة. وتتكون مواد التقوية من ألياف مقواة ضمن مصفوفة من الراتنج، ويتم استخدامها لصناعة أجزاء مركبة تمتاز بأداء قوي لكنها أخف وزناً بالمقارنة مع الهياكل المعدنية. 

من جانبه، قال بدر العلماء، رئيس مجلس إدارة منشأة "ستراتا للتصنيع"، ورئيس وحدة "صناعة الطيران" في "مبادلة": "يمثل هذا المشروع المشترك إنجازاً جديداً يضاف إلى سجل نجاحات كلٍ من "مبادلة"، و"ستراتا" في مجال تقديم منتجات تحمل علامة "صنع في الإمارات". ونحن فخورون للغاية بأن نكون لاعباً أساسياً في سلسلة التوريد العالمية للطيران، وبأن نوسع نطاق شراكتنا مع شركة "بوينج" من خلال دخولنا مجال تصنيع المواد المتقدمة".

بدوره، قال كارميلو لو فارو، رئيس وحدة الأعمال العالمية للمواد المركبة في سولفاي: "ستقوم سولفاي بتسخير خبرتها الفنية في تصنيع المواد المركبة المتقدمة ضمن هذه الشراكة والاستفادة أيضاً من علاقتها الطويلة مع بوينج لإنجاح التعاون المتبادل بين الشركتين".  

وقد شهد استخدام المواد المركبة في طائرات الجيل الجديد مع مرور الوقت نمواً متزايداً في ظل سعي شركات تصنيع الطائرات التجارية الكبيرة إلى تخفيف وزن الطائرات وتقليل استهلاك الوقود وخفض الانبعاثات الكربونية.