مبادلة

البيانات الصحفية

أكثر من 800 طفل يشاركون في أولى برامج تنمية كرة القدم للبراعم بتنظيم الاتحاد الإماراتي لكرة القدم ومبادلة

02 مايو 2010

المهرجان الوطني في مدينة زايد الرياضية يشهد مواهب كروية إماراتية واعدة

أبو ظبي، 2 مايو 2010 – شارك أكثر من 800 طفل من جميع أنحاء دولة الإمارات العربية المتحدة  في أول برنامج لتنمية كرة القدم للبراعم الذي انطلق بتاريخ  18 أبريل في أبوظبي وتم تنظيمه من قبل اتحاد الإمارات العربية المتحدة لكرة القدم وشركة مبادلة للتنمية (مبادلة)، الراعي الرسمي لمنتخبات كرة القدم الإماراتية، والشريك الحصري لبرنامج تنمية الشباب.

وقد تم تنظيم أول أيام المهرجان في أبوظبي، ومن ثم تابعت الفعاليات في كل من إمارة دبي والشارقة والفجيرة، وتوجت اليوم بمهرجان وطني على إستاد مدينة زايد الرياضية، حيث شارك 160 طفلاً من المدارس التي تأهلت للمنافسة في المهرجان الوطني على مستوى الإمارات.

وجاءت هذه الفعاليات في إطار اتفاقية الرعاية لمدة أربع سنوات والتي وقعتها مبادلة مع اتحاد الإمارات العربية المتحدة لكرة القدم في شهر سبتمبر 2009، في خطوة لدعم تطوير رياضة كرة القدم في دولة الإمارات من خلال ضمان وجود البنية التحتية الملائمة واللازمة لتعزيز قاعدة المواهب الكروية في الدولة. وقد عملت مبادلة بالتعاون مع اتحاد كرة القدم والمناطق التعليمية لإنجاح برنامج تنمية كرة القدم للبراعم هذا العام.

وعلى مدى الأسابيع الأربعة الماضية وصولاً إلى المهرجان الوطني، حصلت مجموعة من البنين والبنات الذين تراوحت أعمارهم بين ستة إلى اثني عشر عاماً على دروس ودورات تدريبية في كرة القدم من قبل مدربين معتمدين من الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا). واليوم، جمع المهرجان الوطني أطفال المدارس التي حققت أفضل النتائج خلال فعاليات البرنامج التي أقيمت في الإمارات الأربع.

ونظراً للاهتمام والدعم الواسع من الهيئات التعليمية المحلية، يتم التخطيط حالياً لتنظيم برامج مماثلة في عامي 2010 و 2011 لتغطية جميع الإمارات السبع، وكافة المناطق التعليمة العشر في الدولة، فضلاً عن توسيع نطاق الفئات العمرية لتصبح ثلاث فئات، تحت 8 سنوات، وتحت 10 سنوات، وتحت 12 سنة. كما سيشارك في برنامج العام القادم المزيد من المدربين الذين سينضمون إلى 62 مدرباً معتمداً أشرفوا على التدريبات هذا العام. وسيتضمن البرنامج أيضاً فعاليات منفصلة مخصصة للفتيات بإشراف نخبة من المدربات.

وفي هذه المناسبة، قال بلحسن مالوش، مستشار فني في اتحاد الإمارات العربية المتحدة لكرة القدم وفي الفيفا: “تمثل برامج تنمية كرة القدم للبراعم الخطوة الأولى في تطوير قاعدة كروية وطنية متكاملة وبرامج لتنمية الشباب من شأنها أن تسمح بمزيد من المشاركة في كرة القدم في مختلف أنحاء الإمارات. وبالإضافة إلى توفير فرصة للاعبي كرة القدم الشباب الطامحين لتعزيز مهاراتهم، فإننا نرى في هذه البرامج منصة لإطلاق نجوم المستقبل في كرة القدم الإماراتية”.

بدوره قال راشد الهرمودي، المدير المساعد في مبادلة والمتحدث الرسمي حول برامج رعاية كرة القدم في الشركة: “شهد برنامج تنمية كرة القدم للبراعم اهتماماً واسع النطاق واستقبالاً حافلاً في أوساط الأطفال والمعلمين. ومما لا شك فيه أن استثمارنا في كرة القدم يتعدى مسألة الرعاية ليشمل دعم برامج تنمية الشباب، وتعزيز مشاركة المجتمعات المحلية في الأنشطة الكروية على نطاق واسع، والتشجيع على إتباع أسلوب حياة صحي. وبالتالي فإن الهدف من هذه الشراكة يتمثل في تحقيق فوائد بعيدة المدى، ونحن نتطلع إلى توفير كل الدعم اللازم لضمان نمو وتطور هذا البرنامج في العام المقبل”.

وقد شاركت مجموعة من أخصائيي التغذية من مركز إمبريال كوليدج لندن للسكري - المركز الحديث المتخصص بعلاج مرض السكري، والصحة العامة، والتدريب والأبحاث، والمملوك بالكامل من قبل شركة مبادلة للتنمية- في مبادرة تنمية الشباب، حيث تفاعل الأخصائيون مع الأطفال وأسرهم.

وقالت الدكتورة مها تيسير بركات، المدير الطبي ومدير الابحاث واستشارية الغدد الصماء في مركز إمبريال كوليدج لندن للسكري: “هناك قلق متزايد من ارتفاع معدلات الإصابة بمرض السكري من النوع 2 لدى الشباب. ويبدو أن الكثير من هذه الحالات مرتبطة بنمط الحياة الذي يميل نحو التكاسل وقلة الحركة. وما من شك في أن اتخاذ خطوات بسيطة مثل زيادة النشاط البدني واعتماد نظام غذائي متوازن يمكن أن يساعد في عكس هذا الاتجاه.” و أكدت أن برنامج تنمية كرة القدم للبراعم يتكامل بشكل مثالي مع حملة التوعية التي ينظمها المركز حول مرض السكري وأهمية الاهتمام بالصحة العامة، والتي دخلت الآن عامها الثالث.

معلومات للمحررين

نبذة عن شركة مبادلة للتنمية

تقوم شركة مبادلة للتنمية (مبادلة) بدور المحفز لعملية التنويع الاقتصادي في أبوظبي. وهي شركة أسستها وتملكها حكومة أبوظبي. وتضع مبادلة في صلب إستراتيجيتها القيام باستثمارات مكثفة وطويلة الأجل من شأنها تحقيق عوائد مالية مجزية، وفوائد اجتماعية ملموسة لإمارة أبوظبي.

وتدير الشركة محفظة بعدة مليارات من الدولارات تتضمن استثمارات محلية وإقليمية ودولية. وتقيم شراكات مع نخبة من الشركات العالمية الرائدة لتعزيز أعمالها ضمن مجموعة واسعة ومتنوعة من القطاعات تتضمن الطيران، والطاقة والصناعة، والرعاية الصحية، وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات، والبنية التحتية، والتطوير العقاري. ومن خلال قيامها بذلك، تعمل مبادلة على إنجاز مهمتها في توسيع القاعدة الاقتصادية للإمارة والمساهمة في نمو وتنويع اقتصاد أبوظبي.

لمزيد من المعلومات حول مبادلة وشراكاتها  والأنشطة التي تقوم بها، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني http://www.mubadala.ae.

لمزيد من المعلومات الصحفية يرجى الاتصال بـ:

راشد الهرمودي
شركة مبادلة للتنمية
بريد إلكتروني:

سلام كتمتو

إدلمان للعلاقات العامة
بريد إلكتروني:
M: +971 (0)50 800 8268