مبادلة

البيانات الصحفية

بوينج تمنح ستراتا عقد مباشر لتصنيع مكونات هياكل طائرات بوينج 777 و787 دريم لاينر من المواد المركبة

17 أبريل 2012

أبوظبي، دولة الإمارات العربية المتحدة، 17 أبريل 2012: أعلنت اليوم كل من بوينج (المدرجة في بورصة نيويورك تحت الرمز: NYSE: BA)، ووحدة مبادلة لصناعة الطيران عن إبرامهما اتفاق مدته عشرة أعوام تقوم ستراتا بموجبه بتصنيع مكونات هياكل طائرات بوينج 777 و787 دريم لاينر من المواد المركبة. كما أعلن الجانبان كذلك عن التوقيع على اتفاق استراتيجي يؤهل ستراتا لتصبح المزود المستقبلي للمثبت العمودي لطائرات 787 دريم لاينر والذي يعتبر جزء أساسي مصنوع من المواد المركبة والخاصة بأحدث برامج بوينج للطائرات.

وقال حُميد الشمّري المدير التنفيذي لوحدة مبادلة لصناعة الطيران في معرض تعليقه على هذه الاتفاقية: “تشكل هذه الاتفاقية إنجازاً مهماً للغاية بالنسبة لستراتا، حيث يشكل إبرامها اليوم على هامش فعاليات القمة العالمية لصناعة الطيران في أبوظبي، أكبر دليل على مدى التقدم الذي حققته ستراتا خلال الأشهر الـ18 الماضية منذ إنطلاق عملياتها. وتعمل مبادلة لصناعة الطيران على التأسيس لقطاع صناعة طيران عالمي ومستدام يتمتع بأهمية حيوية كبيرة في دولة الإمارات، حيث تشكل ستراتا محوراً أساسياً لهذا التطور”.

وتنص الاتفاقية على قيام ستراتا التابعة لوحدة مبادلة لصناعة الطيران والتي تعد المصنّع الرائد في مدينة العين لتصنيع مكونات هياكل الطائرات من المواد المركبة، بتصنيع مجموعة أضلاع الذيل لطائرات بوينج 777 وأضلاع المثبت العمودي لطائرات بوينج 787 دريم لاينر. ولقد بدأت بوينج من جانبها بتوفير المعدات اللازمة وبرامج التدريب التشغيلي المبكر وغيرها من أشكال الدعم لمجموعة الأعمال هذه، حيث من المتوقع أن تبدأ ستراتا بتسليم أولى هذه المنتجات بحلول العام 2013. إضافة إلى ذلك فإن ستراتا مؤهلة لكي تصبح المزود المستقبلي لمجموعة أضلاع الذيل العمودي وذلك وفقاً لدرجة التنافسية والأداء اللذان ستظهرهما الشركة.

وقال جيم ألبو، الرئيس والرئيس التنفيذي لشركة بوينج للطائرات التجارية في هذا السياق: “تعتبر دولة الإمارات العربية المتحدة من أهم عملاء بوينج في مجالات الطائرات التجارية والعسكرية، ولقد نجحت القيادة الحكيمة في الدولة في تحقيق تحول كبير في اقتصادها عبر الاستثمار في قطاع صناعة الطيران وتطويره. إن بوينح ملتزمة ومنذ عدة أعوام في بناء شراكة مع وحدة مبادلة لصناعة الطيران تهدف إلى تقديم فوائد مشتركة وطويلة الأمد للجانبين. نحن مسرورون لأن ستراتا التابعة لوحدة مبادلة ستدعم إنتاج الطائرة المتطورة 787 دريم لاينر، وطائرات 777 التي تؤدي حالياً دوراً حيوياً في تحقيق نجاح أداء عملائنا”.

وتأتي هذا الاتفاقية اليوم، والتي تعد أول عقد تزويد مباشر توقعه بوينج في العالم العربي، استكمالاً لاتفاق سابق تم توقيعه بين السيد ألبو والسيد الشمري ضمن فعاليات معرض دبي للطيران 2011، والذي نص على أن تصبح ستراتا المزود الرئيسي لمكونات الهياكل الميكانيكية للطائرات المصنوعة من المواد المركبة، وهدف إلى رسم معالم خارطة طريق ترمي إلى أن تصبح ستراتا مزوداً من الدرجة الأولى لشركة بوينج، كما يشكل هذا الاتفاق دليلاً آخر على مستوى التطور المتواصل الذي يشهده الاتفاق الاستراتيجي الوثيق بين مبادلة لصناعة الطيران وبوينج.

مبادلة للتنمية والتي تتخذ من أبوظبي مقراً رئيسياً لها وتعتبر ذراع التطوير والاستثمار التابع لإمارة أبوظبي، حيث تهدف هذه العلاقة إلى تطوير صناعة الطيران التجاري في دولة الإمارات وتدفع قدماً خطط أبوظبي في أن تصبح مركزاً عالمياً في قطاع صناعة الطيران، ومكوناً رئيسياً لخطط التنوع الاقتصادي للإمارة

وتجدر الإشارة إلى أن هذه التطورات الأخيرة تسهم في تعزيز الاتفاق الإطاري الذي تم التوقيع عليه من قبل بوينج ووحدة مبادلة لصناعة الطيران في نوفمبر 2009 بهدف إظهار التزامهما بتطوير مبادرات ذات منفعة متبادلة بين الجانبين في المجالات التي تنطوي على تقارب وتوافق استراتيجي بينهما. وقد تتضمن مبادرات الشراكات المستقبلية الصيانة العسكرية والأنشطة المتعلقة بتحقيق الجاهزية الدائمة، إضافة إلى تدريب الطيارين وتطوير الأفراد.

للاتصال:

سارة الشروقي
مبادلة لصناعة الطيران
هاتف: 638 7007 55 971+
البريد الإلكتروني:
أو
أليسدار هيثورنثويت
بيل بوتنجر للعلاقات العامة
هاتف: 1725 690 56 971+
البريد الإلكتروني:
أو
فاخر داغستاني
إدارة الإعلام في بوينج
هاتف: 506254855 971+
البريد الإلكتروني:

لمحة عن وحدة مبادلة لصناعة الطيران

تعتبر مبادلة لصناعة الطيران وحدة أعمال تابعة لشركة مبادلة للتنمية، وهي شبكة عالمية من شركات صناعة الطيران تقدم أداءً عالمي المستوى ومنتجات مبتكرة وخدمات ذات قيمة مضافة إلى عملائها عبر اتباعها لأعلى معايير السلامة والجودة والكفاءة. تقوم مبادلة لصناعة الطيران بالاستثمار الذكي في شبكة من الشركات العالمية لتخلق بذلك شراكات متبادلة المنفعة، كما تعتمد على فرص السوق لضمان قيمة مستدامة لجميع الأطراف ذات الهدف المشترك، كما تعمل على دعم وتنمية مواهب المواطنين الإماراتيين، وتقود الفرص الناشئة في قطاع صناعة الطيران.

هذا وأبرمت مبادلة لصناعة الطيران اتفاقات تعاون مع شركات عالمية المستوى في قطاعي النقل الجوي وصناعة الطيران مستفيدة خلال ذلك من الخبرات العالمية للتقنيات المتطورة والمتكاملة، ومن قواعد التصنيع المتطورة التي تضم منشآت حديثة وقاعدة عملاء عالمية. إن مبادلة لصناعة الطيران تعمل على خلق القيمة وتحقيق استدامتها لشركاتها، ولقد أبرمت في هذا السياق شراكات استراتيجية مع جهات عالمية رائدة منها شركة الفضاء والدفاع الجوي الأوروبية (EADS)/إيرباص، وفينميكانيكا/ألينيا إيرونوتيكا، وجنرال إلكتريك (GE)، وسيكورسكي لخدمات الطيران، ولوكهيد مارتن وذلك لتحقيق هدفها المتمثل في بناء والمحافظة على موقع تنافسي عالمي لها.

تشمل محفظة مبادلة لصناعة الطيران شركات: أبوظبي لتقنيات الطائرات (ADAT)، والمركز العسكري المتطور للصيانة والإصلاح والعمرة (أمرك)، وإس آر تكنيكس، وسند لحلول الطيران، وستراتا للتصنيع، وأكاديمية هورايزن للطيران، وبياجيو آيرو، والتي أثبتت جميعها خبراتها الواسعة في الحقل الذي تعمل فيه، ويجمع فيما بينها هدف مشترك يتمثل في أن تصبح الأفضل في فئتها.

هذا وتستضيف مبادلة لصناعة الطيران بالشراكة مع شركة أبوظبي للمطارات (ADAC) وشركة الياه سات للاتصالات (Yahsat) و”الاتحاد للطيران”، القمة العالمية لصناعة الطيران 2012 التي تعتبر حدثاً خاصاً وحصرياً يتم حضوره من خلال الدعوات الموجهة فقط، ويشمل قادة قطاعات صناعة الطيران والنقل الجوي والفضاء، ويهدف إلى تعزيز القيادة الفكرية في القطاع. هذا وسيتم تنظيم القمة خلال الفترة ما بين 16-19 أبريل 2012 في أبوظبي عاصمة دولة الإمارات العربية المتحدة في تجسيد حي لبروزها كمركز رائد لصناعة الطيران والنقل الجوي على الصعيد العالمي. للمزيد من المعلومات حول القمة العالمية لصناعة الطيران 2012، الرجاء زيارة الموقع الإلكتروني التاليwww.aerospacesummit.ae

لمحة عن ستراتا

تعتبر ستراتا شركة رائدة في مجال تصنيع مركبات مكونات الهياكل الميكانيكية للطائرات، وهي مملوكة بالكامل من قبل مبادلة للتنمية التي تعتبر شركة الاستثمار والتطوير التابعة لأبوظبي، وهي كذلك إحدى الشركات التابعة لوحدة مبادلة لصناعة الطيران المسؤولة عن تأسيس أبوظبي كمركز عالمي متكامل لصناعة الطيران.

ومن خلال العمل بصورة وثيقة مع العملاء والشركاء فإن ستراتا تجمع ما بين التقنيات المتطورة وأفضل ممارسات التصنيع المتبعة بالإضافة إلى سلسلة إمداد متكاملة بهدف تقديم حلول مبتكرة ومجدية اقتصادياً إلى مصنعي الطيران العالميين الذين تتشارك معهم.

وتلتزم ستراتا ضمن إطار الرؤية الاقتصادية 2030 لإمارة أبوظبي التي تهدف إلى خلق اقتصاد متنوع ومستدام وعالي التقنية ذي معرفة مكثفة للمواطنين الإماراتيين، بتحقيق نسبة توطين تبلغ 50 في المائة بحلول عام 2015.

لمحة عن بوينج

تعتبر بوينج أكبر شركة في مجال صناعة الطيران في العالم، وهي المصنع الرائد لأنظمة الطائرات النفاثة التجارية والعسكرية والفضاء والأمن. وتدعم هذه الشركة، التي تعتبر المصدّر الأمريكي الرائد، شركات الطيران والعملاء الحليفين للولايات المتحدة الأمريكية في أكثر من 150 دولة. وتتضمن خدمات ومنتجات بوينج الطائرات والأقمار الصناعية والأسلحة والإلكترونيات وأنظمة الدفاع وأنظمة الإطلاق وأنظمة المعلومات والاتصالات المتطورة والخدمات اللوجيستية القائمة على الأداء والتدريب التجاري والعسكري. للمزيد من المعلومات عن بوينج الرجاء زيارة الموقع الإلكتروني التالي: www.boeing.com