مبادلة

عودة إلى صفحة تأثيرنا

استثمار عالمي مسؤول في مجال البترول والبتروكيماويات

كان عام 2017 متميزاً بالنسبة لقطاع البترول والبتروكيماوياتفي "مبادلة". وكان من أبرز إنجازاتنا خلال العام التوسع الذي حققناه في أعمال التكرير والبتروكيماويات في أمريكا الشمالية. وفي مناطق أخرى من العالم، حيث تواصل شركتنا، "مبادلة للبترول" تقديم مساهمات قيمة للمجتمعات التي تعمل على أرضها."

التوسع في الولايات المتحدة الأمريكية

استثمارات شركة "نوفا للكيماويات" التابعة لمبادلة في الولايات المتحدة الأمريكية

"نوفا للكيماويات" إحدى الشركات في أمريكا الشمالية، ومتخصصة في إنتاج "الراتنجات البلاستيكية" والمنتجات الكيماوية، التي تستخدم في طيف واسع من التطبيقات، مثل أغلفة الطعام والأجهزة الإلكترونية، والمواد الصناعية، ومختلف السلع الاستهلاكية.

تضم "نوفا للكيماويات" وحدة متخصصة في إنتاج "الأوليفينات/ البولي أوليفينات" (البولي ايثيلين والايثيلين)، والمنتجات الكيماوية المشتركة، إلى جانب وحدة منتجات "الأسترين"، التي تتولى إنتاج "البوليستيرين" القابل للتمدد وغيره من "الراتنجات البلاستيكية". وتملك الشركة مرافق تصنيع في كلٍّ من كندا والولايات المتحدة الأمريكية، وتعد رابع أكبر منتج للبولي ايثيلن في أمريكا الشمالية. ويقع المقر الرئيسي للشركة في مدينة كالجاري الكندية، ويعمل لديها أكثر من 2,900 موظف. 

وكانت "مبادلة" قد قدمت خلال 18 شهراً الماضية، الدعم المالي لنوفا في تنفيذ استراتيجيتها الرامية لتلبية الطلب العالمي المتنامي على "البولي ايثيلين"، وذلك من خلال استثماراتها في الساحل الشرقي للولايات المتحدة الأمريكية، الذي يعد أكبر مركز للتكرير وإنتاج البتروكيماويات في أمريكا الشمالية.

في يوليو 2017، أكملت "نوفا" استحواذها على حصص في مصنع إنتاج "الأوليفينات" بولاية لويزيانا الأمريكية، ومركز تجارة "الإيثيلين" في "ماونت بيلفيو" بولاية تكساس، والذي يعد المركز الرئيسي لشراء وبيع "الإيثيلين" في الولايات المتحدة الأمريكية. وشملت الصفقة استحواذ نوفا للكيماويات على حوالي 525 فدان من الأراضي غير المستصلحة بالقرب من مصنع "الأوليفينات".

وتتميز الأصول التي تم الاستحواذ عليها بتدفقات نقدية إيجابية وتملك فرص جيدة للنمو المستقبلي، الأمر الذي سيحقق عوائد مالية قوية لمبادلة.

وتقدر القيمة الإجمالية للاستحواذ بنحو 7.7 مليار درهم إماراتي (2.1 مليار دولار أمريكي).

مشروع مشترك مع بورياليس وتوتال

في مارس 2017، أعلنت كلٌّ من "نوفا للكيماويات"، وشركة "بورياليس"، التابعان لمبادلة، عن اتفاق مبدئي لتأسيس مشروع مشترك مع الشركة العالمية "توتال". وسيتم استكمال الاتفاقات النهائية خلال الربع الأول من العام 2018، ومن المقرر أن يدخل المشروع المشترك طور التنفيذ الفعلي فور استكمال الإجراءات النهائيةـ بما في ذلك الحصول على الموافقات القانونية من الجهات المختصة.

يشمل المشروع المشترك مصنع "البولي ايثيلين" الحالي التابع لــ "توتال" في "بايبورت" بولاية تكساس الأمريكية، ووحدة جديدة لإنتاج "البولي ايثيلين" باستخدام تقنية "بورستار" في موقع تابع لتوتال في بايبورت، ومصنع لتكسير "الإيثيلين" باستخدام البخار يجري إنشاؤه حالياً في موقع تابع لتوتال في "بورت آرثر" بولاية تكساس، وسيوفر حوالي 1,500 فرصة عمل خلال أعمال الهندسة والإنشاء.  ويتوقع أن يدخل المصنعان الجديدان مرحلة الخدمة الفعلية قبل عام 2021. المشروع المشترك سيكون بين "توتال" والشركة الجديدة، "نوفياليس القابضة"

وسيستفيد هذا المشروع المشترك من انخفاض أسعار المدخلات في ساحل الخليج الشرقي للولايات المتحدة الأمريكية لتلبية الطلب المتنامي على منتجات "البولي ايثيلين" في أسواق أمريكا الشمالية والعالم. 

وقد لعبت "مبادلة" دوراً مهماً في المباحثات الأولية التي مهدت الطريق لإبرام هذه الاتفاقية، وذلك باعتبارها المالكة لشركة "نوفا للكيماويات"، وشريكاً في شركة "بورياليس"، وشريكاً مع "توتال" في مشاريع وأصول أخرى. 

الاستثمار في التنمية المجتمعية

"مبادلة للبترول" تستثمر في التنمية المجتمعية

تعد "مبادلة للبترول" شركة عالمية مملوكة بالكامل لشركة "مبادلة للاستثمار" وتعمل في مجال استكشاف وإنتاج النفط والغاز. وتمتلك أصولاً وعمليات في ثماني دول، تنتشر غالبيتها في منطقة الشرق الأوسط وجنوب شرق آسيا.

وتولي "مبادلة للبترول" اهتماماً كبيراً بالمسؤولية المجتمعية ويتجسد ذلك في التزامها وحرصها المستمر على المساهمة في تنمية المجتمعات المحلية في البلدان التي تعمل وتنتشر فيها عملياتها. 

تركز الشركة، في إطار مسؤوليتها الاجتماعية، على تنفيذ مبادرات في مجالات متعددة تشمل تحسين البيئة، والتعليم والتدريب، والتنويع الاقتصادي، وذلك من خلال بناء القدرات وتطوير المهارات وإشراك الموظفين.

تقدم "مبادلة للبترول" الدعم لأكثر من 30 من مشاريع المسؤولية المجتمعية سنوياً، والتي تركز على التنمية المستدامة وإحداث تغيير إيجابي في حياة الناس بما يعود بمنافع مجتمعية على المدى الطويل. وتعتمد الشركة في تحقيق ذلك على فتح قنوات تواصل مع المجتمعات المحلية عبر الحوار مع كافة الأطراف والجهات المعنية والشراكات مع المنظمات غير الحكومية في البلدان التي تنشط فيها.

يواجه عالم اليوم تحديات اجتماعية وبيئية واقتصادية هائلة، وينطبق ذلك بصفة خاصة على اثنين من الأسواق الناشئة التي تعمل فيها "مبادلة للبترول" وهما تايلاند وإندونيسيا.

تعمل "مبادلة للبترول" منذ عام 2004 في تايلاند، حيث تدير ثلاثة حقول بحرية هي "الياسمين"، و"مانورا"، و"نونغ ياو". وبفضل إنتاج هذه الحقول احتلت الشركة المرتبة الثانية في قائمة أكبر منتجي النفط الخام في خليج تايلاند. وتطبق "مبادلة للبترول" برنامجاً متكاملاً بالتعاون مع الشركاء المحليين يهدف لتقديم الدعم والمساندة للمجتمعات المحلية في المناطق الساحلية القريبة من مواقع امتياز الشركة. وقد استفاد أكثر من 30 ألف من الطلاب والمعلمين والقادة المجتمعيين في شنقكلا، وبراشواب كيركهان من مشاركتهم في هذا البرنامج بالتعاون مع مؤسسة تطوير التعليم في تايلاند. 

منذ عام 2011، تم إنتاج أكثر من 2,500 مستوطنة للحيوانات المرجانية صغيرة العمر، والتي تتمتع بصحة جيدة وزراعتها في الشعب المرجانية التي تعرضت لبعض التلف في تايلاند. وقد ساعد هذا البرنامج أيضاً على رفع نسبة الوعي بأهمية المحافظة على الشعب المرجانية لدى المجتمعات المحلية. كذلك تمت زراعة أكثر من 20 ألف من أشجار القرم (المانغروف) في إطار برنامج لحماية المناطق الساحلية والحياة البحرية.   

تعمل "مبادلة للبترول" في إندونيسيا منذ عام 2004 حيث تتولى الإشراف على اثنين من عقود تقاسم الإنتاج وهما "سيبوكو" (يضم حقل "روبي" للغاز)، و"وست سيبوكو". وتطبق "مبادلة للبترول" برنامجاً متكاملاً بالتعاون مع الشركاء المحليين يهدف لتقديم الدعم والمساندة للمجتمعات المحلية القريبة من حقل "روبي" للغاز، وهي "كاليمنتان الشرقية"، و"كاليمنتان الجنوبية"، و"كاليمنتان الغربية".

قدمت "مبادلة للبترول" أكثر من 2,500 منحة دراسية لتشجيع الطلاب على الاستمرار في الدراسة ومواصلة تعليمهم العالي. واستفاد أكثر من 500 تلميذ في المرحلة الابتدائية من مشاريع تحسين المرافق المدرسية وبرنامج "يوم القراءة" في إندونيسيا، التي دعمتها أو نظمتها "مبادلة للبترول". 

كذلك دعمت "مبادلة للبترول" تنفيذ أكثر من 25 ورشة تدريب خاصة بتطوير الكفاءات الوظيفية والمهارات والرعاية الصحية الأولية في عدد من المجتمعات المحلية. ومنذ عام 2014، تم توفير أجهزة لتجميع الأسماك لمساعدة صيادي الأسماك في منطقة "ماجيني"، غرب "سولاويسي" بإندونيسيا على زيادة دخلهم وتحسين أوضاعهم المعيشية.

وتلتزم "مبادلة للبترول" في الدول والمناطق والمجتمعات المحلية التي تنشط فيها، بممارسة دور بناء ومسؤول يساهم بتحقيق التنمية المستدامة في هذه المجتمعات