البيانات الصحفية

مجلس أبوظبي للتعليم و"ستراتا" و"بي أيه إي سيستمز" يعقدون شراكة

ينظمون مسابقة "اصنع فكرتك" في كلٍ من أبوظبي والعين للعام الثاني على التوالي على هامش "أسبوع الابتكار"

17 نوفمبر 2016

الإمارات العربية المتحدة: أعلن كلٌ من مجلس أبوظبي للتعليم، وشركة "ستراتا للتصنيع" (ستراتا)، وشركة "بي أيه إي سيستمز"، عن دعمهم لمسابقة "اصنع فكرتك" المعنية بمجالي الهندسة والتصنيع، والتي تقام في أبوظبي بتنظيم من "معهد المملكة المتحدة للتصنيع" للعام الثاني، بعد النجاح الذي حققته في الدورة الماضية. 

وصُمّمت مسابقة "اصنع فكرتك" بهدف استقطاب أبرز المواهب من طلبة المدارس في دولة الإمارات العربية المتحدة للتعرف على طبيعة العمل في قطاعي الهندسة والتصنيع، إذ من المقرر أن تُقام المسابقة في كلٍ من "جامعة خليفة" في أبوظبي يوم 21 نوفمبر، وجامعة الإمارات العربية المتحدة في مدينة العين يوم الأربعاء الموافق 23 نوفمبر، وذلك على هامش "أسبوع الابتكار 2016". 

وفي هذه المناسبة قال معالي الدكتور علي راشد النعيمي، مدير عام مجلس أبوظبي للتعليم: "يعد أسبوع الابتكار منصة مميزة تجمع تحت مظلتها مؤسسات من القطاعين العام والخاص لتوطيد أواصر التعاون فيما بينها والمساهمة في تحقيق رؤية القيادة الرشيدة الرامية إلى تحفيز الابتكار في قطاعات العمل على امتداد دولة الإمارات العربية المتحدة. وإننا في مجلس أبوظبي للتعليم نسعى إلى توجيه الطلبة نحو الابداع والابتكار وتبني العديد من المشاريع والشراكات التي تسهم في تعزيز خطط التطوير الطموحة، التي يتبناها مجلس أبوظبي للتعليم، والمتمثلة بتوفير نظام تعليمي يواكب تطورات القرن الحادي والعشرين، وتجارب تعلُّم قائمة على الابتكار، مشيراً إلى أن مسابقة "اصنع فكرتك"  التي تنظم بالتعاون مع كلٍ من شركة "ستراتا للتصنيع"، وشركة "بي أيه إي سيستمز"، تهدف إلى تزويد طلبة المدارس بالقدرات التي تؤهلهم لتولي الأدوار القيادية في المستقبل، وذلك بفضل ما تتيحه لهم المسابقة من مهارات تصقل قدراتهم في مجالات الهندسة والعلوم والتكنولوجيا والرياضيات."  

 وسيشارك في المسابقة طلبة المدارس ممن تتراوح أعمارهم بين الثالثة عشر والرابعة عشر في كلٍ من أبوظبي والعين، حيث سيتم توزيع الطلاب على فرق عمل يقومون من خلالها بطرح منتج جديد واحتساب تكلفته وتسويقه، ثم يتم عرض المنتج على لجنة تحكيم تضم خبراء من شركتي "ستراتا للتصنيع"، و"بي أيه إي سيستمز". 

وسوف يُعرض المنتج النهائي على فريق تقييم يضم خريجين ومتدربين من شركة "بي أيه إي سيستمز" قبل إصدار قرار لجنة التحكيم في نهاية المسابقة. 

ومن جانبه، قال إسماعيل عبد الله، نائب الرئيس التنفيذي لشركة "ستراتا": "لقد أصبح التصنيع أحد أبرز القطاعات الرئيسية في دولة الإمارات اليوم. وتساهم فعاليات طلابية مثل مسابقة "اصنع فكرتك" بتعريفنا في شركة "ستراتا"، بالقدرات الهندسية والفنية التي يتمتع بها الجيل الواعد من طلبة المدارس، الأمر الذي يعزز أعمالنا. وقد حقق أسبوع الابتكار بعد عامين فقط من انطلاقه مكانة مرموقة مكّنته من استقطاب مشاركين من أبناء دولة الإمارات، ونحن فخورون بشراكتنا مع كلٍ من مجلس أبوظبي للتعليم، وشركة "بي أيه إي سيستمز"، وبالنيابة عن "ستراتا"، أودّ أن أتقدم بالتهنئة إلى كافة الأطراف المعنية بهذه الشراكة."   

 

ويضم كل فريق ثمانية طلاب يتم اختيارهم من اثنتي عشرة مدرسة للفوز بالعديد من الجوائز تتضمن أحدث الماسحات الضوئية والطابعات ثلاثية الأبعاد، ليتم منحها للمدارس الفائزة وسيمنح الطلبة الفائزين أقلام ثلاثية الأبعاد لتشجيعهم على مواصلة التقدم في مجالات العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات.

 

من جهته، قال ديف هولمز، مدير عمليات التصنيع في شركة "بي أيه إي سيستمز": "يسعدنا المشاركة في مسابقة "اصنع فكرتك" التي تقام في دولة الإمارات للعام الثاني ونتطلع إلى متابعة أداء الطلبة الإماراتيين في هذه المسابقة. ففي الوقت الذي ستنطوي هذه التجربة على التحدي والإثارة، نأمل أن تحفز الطلبة المشاركين فيها على التفكير في اختيار المسارات المهنية المناسبة لهم في المستقبل، سواء في تخصصات الهندسة أو التصنيع بدولة الإمارات."